العراق اليوم

مفوضية حقوق الانسان: انشار الاسلحة ينذر بنشوب حرب في ديالى   

 ديالى -عراق برس-12شباط/ فبراير: حذرت مفوضية حقوق الانسان ، الثلاثاء، من نشوب حرب في المحافظة بسبب الانتشار غيرالمعقول للاسلحة لاسيما الاسلحة الثقيلة والمتوسطة .

وقال مدير مكتب حقوق الانسان في ديالى صلاح مهدي في تصريح صحفي ،  إن “ظروفاً واحداثاً استثنائية مرت بها ديالى خلال السنوات الماضية تسببت في خلق وفرة كبيرة بالسلاح بمختلف انواعه لدى شرائح واسعة من الاهالي”.

وأضاف أنه “مع وجود الاستقرار الامني في ديالى وسيطرة القوات الامنية، أصبح من الضروري معالجة وفرة السلاح في المحافظة، وفق اطار قوانين الدولة لان السلاح استخدم في نزاعات ومشاكل وحتى خصومات عائلية”.

وأشار إلى أن “المحافظة عبارة عن معسكر حربي نتيجة لحجم ما موجود من اسلحة لدى المدنيين والذي يتعدى الحاجة والممسوح به قانونا متسائلا ماحاجة المواطن لاسلحة متوسطة وثقيلة هل ينوي دخول حرب “، محذراً من ” امكانية استخدامها في النزاعات”.

واعتبر  مهدي ، ان” معالجة ملف الاسلحة وضبطها  عامل اخر في دعم الاستقرار الامني وتحقيق الطمأنينة لكل المناطق في ديالى”.انتهى (1)

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عراق برس

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق