العراق اليوم

الخارجية الأمريكية:لن نسمح للنفوذ الإيراني الخبيث في العراق

 بغداد/شبكة أخبار العراق- أكدت وزارة الخارجية الاميركية ، الاربعاء  13 شباط 2018، ان وجود القوات الاميركية في العراق تم بطلب من حكومته فيما اشارت الى ان ما اسمته بالدور الايراني الخبيث في البلد لا يمكن التغاضي عنه.وقال الناطق باسم الخارجية الاميركية كريستيان جيمز في مقابلة متلفزة إنه “لا يمكن لاميركا التغاضي عن الدور الإيراني الخبيث في العراق و المنطقة”.وتابع قائلا: “نحن معنيون بعراق موحد وفيدرالي”، مبيناً أن “وجودنا في العراق هو لمساعدة العراق أمنيا، وهو بطلب من الحكومة العراقية”.وبين أن “التهديد الإرهابي ما زال مرتفعا في المنطقة”.وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب، قد أعلن الاحد (3 شباط 2019)، أن إدارته ستبقي قوات أميركية في العراق لـ “مراقبة إيران”، فيما أشار الى وجود قاعدة عسكرية في العراق “مناسبة جدا” لمراقبة أوضاع الشرق الاوسط.وقال ترامب في تصريحات لشبكة “سي بي إس” التليفزيونية، إن “كل ما أريده أن يكون بإمكاني المراقبة، لدينا قاعدة عسكرية رائعة وغالية التكلفة في العراق، وهي مناسبة جدا لمراقبة الوضع في جميع أجزاء منطقة الشرق الأوسط المضطربة”، مضيفاً أن “هذا أفضل من الانسحاب.”وكان ترامب، قد زار مساء الاربعاء (26 كانون الأول 2018) قاعدة عين الأسد العسكرية في الانبار، غربي العراق، في خطوة مفاجئة، لتهنئة القوات الامريكية المتواجدة هناك بأعياد الميلاد.وأثارت الزيارة التي استمرت لنحو 3 ساعات، ردود أفعال غاضبة لدى القوى المنضوية في الحشد الشعبي، والقوى السياسية العراقية، التي رأت الأمر تجاوزاً على السيادة، والأعراف الدبلوماسية، ودعت الى “طرد القوات الأمريكية”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق