اخبار العراق الانعاجل

مواطنون في كوردستان سوريا يطالبون بالكشف عن مصير أقاربهم المختطفين لدى داعش

رووداو – أربيل

 خلال السنوات الماضية، اختطف تنظيم “الدولة الإسلامية” داعش آلاف الأشخاص، ورغم دحر التنظيم بالكامل ما أعطى جرعة أمل بالعثور عليهم لكن لا يزال مصير الكثيرين منهم مجهولاً حتى الآن.

ويطالب مواطنون من كوردستان سوريا بالكشف عن مصير أقاربهم المختطفين لدى داعش.

عبدالحنّان محمد، هو أحد سكان قرية شيران في كوباني وأب لشابين اختطفهما التنظيم قبل 5 سنوات ولا يزالان مفقودين حتى هذه اللحظة، ويقول: “وقع ولديّ بيد داعش بعد أن اختفيا لشهرين، لقد أخذهم التنظيم لكن إلى أين؟ لا أدري، لا يزالان مفقودين، ولا أعلم شيئاً عنهما”.

بدورها قالت روغينه محمد التي اختطف داعش زوجها: “يسألني أطفالي أين والدنا؟ فأقول لهم إنه ذهب إلى العمل، نأمل أن يعود لنا سالماً، لا أرغب بإخافة أولادي، لكنهم يعلمون أن والدهم مختطف لدى داعش فكل الناس يتحدثون أمامهم عن هذا الموضوع، لكنني أحاول نفي ذلك لتهدئة روعهم”.

ويأمل ذوو المختطفين معرفة مصير أقاربهم سواء أكانوا أحياءً أم غير ذلك، لإنهاء لحظات الانتظار القاتلة التي يقاسونها منذ سنين.

وإلى جانب الكورد في كوردستان سوريا، لا يزال مصير 3015 كوردياً إزيدياً مجهولاً، بعد أن تم تحرير 3402 من مجموع 6417 اختطفهم داعش في أعقاب اجتياحه سنجار في آب 2014.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق