اخبار العراق الان

ممثل المرجعية : إزدياد حالات الإنتحار والطلاق في العراق سببه اليأس والاحباط من المستقبل

كربلاء – عراق برس- 10 ايار / مايو : قال ممثل المرجعية الدينية العليا، الشيخ عبد المهدي الكربلائي، في خطبة الجمعة التي ألقاها من داخل الصحن الحسيني  “يوميا نقرأ الاخبار ونواجه الكثير من الصعوبات والأهم هو  كيف ان نواجه هذه الازمات والمشاكل ونخرج منها بنجاح لاسيما وان حالات الانتحار كثرت بين الشباب مؤخراً مع الأسف الشديد وحالات الطلاق والتفكك الأسري والمشاكل الاسرية والاجتماعية”.

ولفت الكربلائي الى ، ان “سبب هذه الحالات  الظروف الاجتماعية والاقتصادية والخوف والحزن واليأس من المستقبل والإحباط بانهم لن  يستطيعوا مواجهة المشاكل بقدرة وعزيمة وقدرة على حلها و ان الحل يكون في تعزيز الجانب الروحي والمعنوي والتوجه الى الله تعالى فأننا نعاني اليوم من شح هذه الحالة وعلينا الايمان بالله ورحمته ومواجهة المشاكل والأزمات بعزيمة وقوة والسعي لحلها والتعامل مع الواقع وعدم الهروب بالتخلص من هذه الحياة”داعيا الى  “إغتنام شهر رمضان وجعله فرصة لاجراء التغيير نحو الافضل ويكون الصائم أفضل وأقوم وأصلح بعد نهاية الشهر واذا لم يحصل هذا التغيير فالنتيجة هي الخسارة وعلينا ان نبدأ بنقطة الإنطلاق وهو القلب السليم وتطهيره من الحسد والتكبر والغل والحقد والمكر والخيلاء وغيرها من الصفات الذميمة واذا غابت المعرفة والوعي والادراك لا يحصل هذا التوجه كما ان مشكلتنا ان طبيعة تعاملنا مع العبادات تعامل سطحي “. انتهى اح

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عراق برس

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق