منوعات

Huawei تحقق أعلى نمو في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء في الربع الأول من هذا العام

تُظهر أحدث الأرقام والإحصائيات الصادرة من مؤسسة IDC المتخصصة في بحوث السوق أن شركة آبل إحتفظت بالمركز الأول في الربع الأول من العام 2019 في سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، ولكن Huawei و Samsung تسدان الفجوة بمعدل مثير للإعجاب. في الواقع، سجلت Huawei و Samsung و Xiaomi أكبر نمو في الربع الأول من هذا العام.

ووفقا للتقرير، فقد تضاعفت مبيعات Huawei ثلاث مرات خلال تلك الفترة بزيادة بلغت حوالي 282% مقارنة بالعام الماضي بعدما نجحت في شحن 5 ملايين وحدة. ومع ذلك، كانت آبل لا تزال قادرة على بيع عدد أكبر من الأجهزة القابلة للإرتداء حيث بلغت مبيعاتها 12.8 مليون وحدة، بينما نجحت شركة Xiaomi في بيع 6.6 مليون وحدة. أما بخصوص شركة سامسونج، فهي نجحت في شحن 4.3 مليون وحدة لتحتل بذلك المرتبة الرابعة أمام شركة Fitbit التي تحتل المرتبة الخامسة بعدما نجحت في شحن 2.9 مليون وحدة.

بطبيعة الحال، سجلت الشركات المصنعة الخمسة نموًا على أساس سنوي، ولكن Huawei أخذت زمام المبادرة في هذا الصدد. تتمتع سامسونج أيضًا بنمو مذهل بلغ 151 في المئة، بينما تحتل شركة Xiaomi المرتبة الثالثة بنمو سنوي قدره 68 في المئة. ومع ذلك، تواصل شركة آبل السيطرة على 25.8 في المئة من سوق الأجهزة القابلة للإرتداء، وجاءت Xiaomi في المرتبة الثانية بنسبة 13.3 في المئة، وإحتلت شركة Huawei المرتبة الثالثة بنسبة 10 في المئة.

يقول مدير الأبحاث المتعلقة بأجهزة التتبع المحمولة في شركة IDC أن التخلص من منفذ السماعات والشعبية المتزايدة للمساعدين الرقميين هما السبب الرئيسي وراء تزايد الطلب على سماعات الأذن اللاسلكية والأجهزة القابلة للإرتداء الأخرى، ويؤكد نفس المصدر أن هذا الإتجاه سيستمر في الإرتفاع.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق