اخبار العراق الان

بعد اعادة انتخابه بالتزكية ..إنفانتينو: حولت الفيفا من وكر للجريمة إلى مؤسسة رابحة

[متابعة-اين]
أعرب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم [الفيفا]، السويسري جياني إنفانتينو، اليوم الأربعاء عن سعادته، نظرًا لأنه خلال 3 أعوام و4 أشهر من توليه مسئولية رئاسة هذه المؤسسة، لم تعد "سامة" كما كانت وأصبحت مثالا للشفافية ومكافحة الفساد.
وأكد إنفانتينو، رغبته في تطوير اللعبة وزيادة الأرباح المالية مشيرا إلى أن "فيفا" كان قبله وكرا للجريمة.
وقال إنفانتينو في تصريحاته خلال اجتماع (كونجرس الفيفا) الـ69 في باريس "حينما توليت رئاسة الاتحاد الدولي كان أشبه بمؤسسة إجرامية والفساد سمم جميع أركانها، لكنه تحول معي إلى وسيلة لتطوير اللعبة".
وأضاف "خلال ولايتي حققنا أرباحًا وصلت إلى مليار ونصف كما لدينا مخزون احتياطي يصل إلى مليارين و700 مليون دولار، وأصبحنا أكثر شفافية ورغبة في دعم الاتحادات المحلية في السنوات المقبلة".
وشدد على أن هدف الاتحاد في الوقت الحالي زيادة الأرباح المالية بهدف الاستفادة من هذه الأموال في تطوير اللعبة، موضحًا أن زيادة عدد المنتخبات إلى 48 في كأس العالم بهدف تطوير باقي الدول.
وتابع "نتحدث دائما مع الاتحادات المختلفة من أجل اتخاذ قرار يناسب الجميع، فلم تعد القرارات مقصورة على عدد محدود فقط بل هناك عمل من الجميع".
واختتم تصريحاته "لم أكن يومًا لاعب كرة قدم ولكني أتفهم جوهر اللعبة في تعليم وتثقيف وترسيخ القيم والمبادئ عند الفوز أو الهزيمة، وكل ما أهتم به هو التغيير والتطوير والعمل الحقيقي على أرض الواقع".
يشار إلى أن إنفانتينو تولى رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم قبل أكثر من 3 أعوام بعد رحيل جوزيف بلاتر على خلفية قضايا فساد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق