اخبار العراق الان

عضو بالدعوة: المالكي مستعد للمثول أمام المحكمة بقضية سقوط الموصل

الاتجاه/بغداد

أكد عضو حزب الدعوة الإسلامية طالب الدراجي، الاثنين، أن الأمين العام للحزب نوري المالكي سيكون مستعدا للمثول أمام المحكمة لو تمّ استدعاؤه، مشيرا إلى أنه لغاية الآن لم تصدر حتى مذكرة استقدام بحقه.

وقال الدراجي في تصريح اوردته صحيفة “العربي الجديد” واطلعت عليه “الاتجاه برس” إن “دعوات محاكمة المالكي تقف وراءها جهات خارجية أبرزها التحالف الأميركي الصهيوني، ضمن مخطط لتفتيت محور المقاومة في العراق”، بحسب تعبيره.

وأضاف، أن “المطالبين باستدعاء المالكي ومحاكمته عليهم إن كانوا صادقين، أن يطالبوا باستدعاء (رئيس الوزراء السابق حيدر) العبادي في سقوط الرمادي عام 2015″، مبينا أن “اللجنة التحقيقية لعام 2015 كانت مسيسة ودانت المالكي لأسباب معروفة، أبرزها أنّ أعضاء اللجنة لديهم خلافات شخصية معه”.

وتابع، إنه لم يثبت أن رئيس الوزراء آنذاك “أعطى أمراً بانسحاب الجيش من وسط الموصل إلى داخل معسكر الغزالي، بغية الانسحاب وترك المدينة، كما هو مثبت في التقرير على لسان شهود وضباط بالجيش في الموصل”.

وأكّد الدراجي أنّ “المالكي سيكون حاضراً بالمحكمة لو تمّ استدعاؤه، لكن إلى الآن حتى مذكرة استقدام لم تصدر بحقه، والتحقيق الموجود لدى القضاء هو خاص بالبرلمان، وغير ملزم، ويجب أن يكون هناك تحقيق آخر جديد، قد يستغرق سنوات عدة، إذا ما أريد له أن يكون مهنياً”.

Ba

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة الاتجاه

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق