اخبار العراق الان

النجيفي: تجاوزات الوقف الشيعي داخل الموصل مقصودة لإثارة الفتن

اتهم محافظ نينوى الأسبق أثيل النجيفي الوقف الشيعي بمحاولة إثارة الفتن داخل مدينة الموصل.

وكتب النجيفي في منشور على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي ‹فيس بوك› وتابعته (باسنيوز)، إن «تجاوزات الوقف الشيعي في مدينة الموصل مقصودة لإثارة الفتن».

وأضاف النجيفي «على السيد المحافظ أن يطالب الجهة المدعية بإبراز الحجة الوقفية التي تثبت مذهب الواقف وشروطه ويحسم الخلاف بأسرع وقت».

وفي وقت سابق اليوم، طالب الوقف السني في محافظة نينوى (مركزها الموصل) بوقف المحاولات المتكررة للاستيلاء على ملكية العديد من المواقع الدينية والمساجد في مدينة الموصل والتي تحمل تسمية آل البيت (عليهم السلام) ، من جانب الوقف الشيعي .

 وقال مدير الوقف السني أبو بكر كنعان في تصريح لمراسل (باسنيوز)، إن «هناك محاولات متكررة من قبل الوقف الشيعي لنقل ملكية العديد من المساجد والمواقع الدينية إلى الوقف الشيعي آخرها محاولته ضم ملكية جامع بنات الحسن في سوق الصياغ في المدينة القديمة بالموصل إليه».

 وأكد مدير الوقف في نينوى «وجود أغراض مذهبية واقتصادية تقف وراء تلك المطالبات لاسيما وأن تلك المواقع تتبع لملكيتها العديد من العقارات والمحلات التجارية».

وفي وقت سابق كشفت وثائق رسمية محاولات الوقف الشيعي الاستيلاء على العديد من المواقع الدينية في مدينة الموصل منها 17 موقعا في المدينة القديمة.

 ومنذ تحريرها من داعش أصبحت الفصائل الشيعية ضمن مليشيات الحشد الشعبي المدعومة من إيران ، قوة مهيمنة في المدينة، وإن أصبحت مظاهر وجودها أقل من ذي قبل، غير أن سلطات دينية شيعية وفقاً لتقرير الوكالة تسعى خلسة الآن للسيطرة بصفة رسمية على أراضٍ وممتلكات تابعة للدولة، تقول إنها شيعية تاريخيًا وهو أمر أثار حفيظة المسؤولين السنة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق