اخبار الرياضة

صفقة دي ليخت.. قرار صادم من برشلونة

أشارت تقارير صحفية إسبانية إلى أن إدارة نادي برشلونة قررت الانسحاب من سباق المهتمين بخدمات المدافع الهولندي ماتيس دي ليخت.

ويتفاوض الدولي الهولندي البالغ من العمر 19 عاما مع يوفنتوس، كما أن باريس سان جيرمان أحد الأندية المرشحة للتعاقد معه.

كانت الصحافة الإيطالية تحدثت عن اتفاق بين دي ليخت وبطل الكالتشيو يتقاضى اللاعب بموجبه راتبا سنويا يقارب الـ15 مليون يورو لا تشمل المكافآت.

وتقدر صفقة دي ليخت بـ75 مليون يورو بين الثابت والمتغيرات، ما يعني أن راتبا صافيا بقيمة 12 مليون يورو سنويا يساوي 120 مليون يورو خلال المواسم الخمس (إذا أضيفت الضرائب)، وبالتالي فإن دي ليخت سيكلف عمليا 200 مليون يورو إضافة إلى عمولة موكله مينو رايولا الذي يطلب 20 في المائة من رسم الانتقال.

على ذلك، قررت إدارة برشلونة التريث وقول “لا” إذ لا ترغب في إنفاق مثل هذا الرقم على لاعب لم يصل إلى العشرين من عمره حتى الآن، خاصة أن هذا الراتب لا يتوازن مع جدول رواتب الموظفين.

بالإضافة إلى ذلك، لا تعتقد إدارة النادي الكتالوني أنها بحاجة ماسة إلى ضم قلب دفاع، فالمدرب أرنيستو فالفيردي لديه أربعة خيارات بالفعل، وهم: جيرارد بيكيه، ولينغليت، وأومتيتي، والشاب توديبو.

صحيفة “ماركا” تؤكد أن النادي اتخذ قراره بعدم تحسين العرض المقدم، وعليه فلن يجاري كل من يوفنتوس وسان جيرمان ولن يعادل الراتب الذي يعرضانه على اللاعب، بل إن النادي الكتالوني على استعداد كامل للانسحاب بشكل واضح من المفاوضات.

يفكر برشلونة في توفير هذه الأموال الطائلة لإبرام تعاقدات نوعية في خط الهجوم، إذ يحاول ضم البرازيلي نيمار مقابل 200 مليون يورو، أو أنطوان غريزمان مقابل 120 يورو.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق