اخبار العالم

مستشارة ترمب تبقي الباب مفتوحا امام لقائه روحاني

ألمحت مستشارة البيت الأبيض كيليان كونواي، إلى عدم استبعاد احتمال عقد اجتماع، بين الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، ونظيره الإيراني حسن روحاني.

وأكد كونواي في تصريح لمحطة “فوكس نيوز” الاميركية، ان الهجوم الذي وقع على منشآت نفطية تابعة لشركة أرامكو في السعودية، واتهام واشنطن طهران بالضلوع فيه، لا يساعد فرص عقد اجتماع بين الزعيمين، خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر الجاري، لكنها تركت الباب مفتوحًا لإمكانية عقد اللقاء، فيما خاطبت كونواي المسؤولين الإيرانيين بالقول “أنتم لا تساعدون قضيتكم جيدًا” بمهاجمة السعودية، والمناطق المدنية، والبنية التحتية الحيوية التي تؤثر على أسواق الطاقة العالمية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق