اخبار العراق الان

القائد العام: إسرائيل قد تكون هي من استهدفت مقار الحشد لكننا لانمتلك ادلة مادية

اكد
رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عاد عبد المهدي، أن اسرائيل قد
تكون هي من قامت بالهجوم على مقار للحشد في آمرلي والقائم، لكن لانمتلك ادلة مادية، مبينا أن “هنالك اطراف لها مصلحة بالهجوم على الحشد الشعبي والدولة العراقية”.

وقال
عبد المهدي في لقاء صحفي نشره مكتبه الاعلامي “اجرينا تقييما في مجلس الامن الوطني
لكل ماجرى بشأن مقار الحشد الشعبي، ومن جملتها تحسين الدفاع الجوي العراقي ،وهناك
وفود تذهب الى مختلف الدول لرؤية امكانية تحسين منظومة الدفاع الجوي العراقي”.

وتابع
“اسرائيل قد تكون هي من قامت بالهجوم على آمرلي والقائم لكننا لانمتلك ادلة
مادية بل نمتلك فهما ولو كنا منظمة ثورية لقمنا بعمل معين، لكننا كدولة لا نمتلك
ادلة مادية عن هذا العمل هل هو جرّ او توريط للعراق اومحاولة خلق توازن بين
اسرائيل والحشد الشعبي ، وان اردنا الذهاب الى مجلس الامن فماذا سنطرح وليس لدينا
ادلة سوى اخبار صحفية ، وبالتالي نحن كدولة نحتاج الى اشياء ملموسة كي نحرك الامور
الدبلوماسية”.

وتابع
بالقول “هنالك اطراف لها مصلحة بالهجوم على الحشد الشعبي والدولة العراقية،
ولدينا اجراءات امنية ونتشاور باستمرار مع المؤسسة العسكرية جميعها من الحشد
الشعبي الى كافة صنوف القوات المسلحة لنجعل الوضع افضل”.

وفي
سياق آخر قال عبد المهدي أنه “لايوجد عدم رد من قبل
الحكومة على ما يثار من كلام، والحكومة ترد ولكن ليس بالضرورة ان يكون الرد على
لسان رئيس الوزراء، وليس كل كلام يقال يجب الرد عليه لاننا بذلك نشيع الكثير من
اللغط، وبدلا من ان نقترب من الحقيقة نبتعد عنها”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق