اخبار الاقتصاد

حكومة كردستان تقرر تكليف خالد شواني بإدارة ملف الحوار مع الحكومة الاتحادية

أربيل/شبكة أخبار العراق- قرر مجلس وزراء كردستان، اليوم ، تكليف وزير الإقليم، خالد شواني، بإدارة ملف الحوار مع الحكومة الاتحادية.وذكرت رئاسة الاقليم، في بيان ، أن “مجلس الوزراء قرر تسمية وزير الاقليم، خالد شواني، لإدارة المفاوضات مع بغداد، بشأن القضايا الخلافية واهمها قضية النفط والموازنة، وقضية المناطق المتنازع عليها”.وقال خالد شواني، في تصريحات صحفية، أنه “سأحاول من خلال هذه المسؤولية العمل باتجاه حل المشاكل بين إقليم كردستان والعراق”.وكشف مصدر حكومي كردي، يوم السبت (14 ايلول 2019)، عن المواضيع التي سيبحثها الوفد الكردي، خلال زيارته المرتقبة إلى بغداد.وقال المصدر، إن “وفد حكومة الإقليم الذي سيزور بغداد، سيكون برئاسة وزير التخطيط دارا رشيد، ومحملا بكافة الصلاحيات حول عدد من المواضيع العالقة مع الحكومة الاتحادية “.واضاف، أن “اهم موضوع سيبحثه الوفد هو حصة الإقليم من موازنة عام 2020، وفي حال حصوله على ضمانات بزيادة حصته من الموازنة ودفع مستحقات البيشمركة والرواتب كاملة، فأنه سيمضي بباقي المفاوضات التي من شأنها أن تؤدي لحلحلة المشاكل العالقة بين الإقليم والمركز”.وتابع، أن “ملف تطبيع الاوضاع في كركوك والمناطق المتنازع سيكون ايضا على طاولة المفاوضات “، مبينا أن “هذا الملف سيستخدم كنوع من انواع الضغط على الحكومة الاتحادية لضمان موافقتها على التخصيصات المالية للإقليم”.وأشار المصدر، إلى أن “المفاوضات وفي حال وصلت إلى نتائج ايجابية، فأن الوفد الكردي سيوافق على تسليم بغداد 250 ألف برميل من نفط الإقليم، فضلا عن تسليم جزء من عائدات المعابر الحدودية، اما اذا لم تتوصل المفاوضات إلى نتائج ترضي الطرفين، فسيترك الامر إلى زيارات اخرى”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق