اخبار الاقتصاد

خبير حول زيارة عبد المهدي للصين: من الصعب التكهن بنتائج سريعة ذات انعكاس مؤثر

اقتصاد |   12:02 – 19/09/2019

خاص – موازين نيوز
عد الخبير الاقتصادي ضرغام محمد علي، الخميس، النتائج الملموسة على الارض هي التي ستحدد مدى اهمية زيارة رئيس الوزراء الى الصين، مبينا ان من الصعب  التكهن بنتائج سريعة ذات انعكاس مؤثر.
وقال علي لـ/موازين نيوز/، ان “العراق وقع مذكرات تفاهم سابقة مع الصين عام ٢٠١٥ تتعلق بعدة شراكات ستراتيجية بقطاعات الاستثمار والنقل والطاقة والصحة والبناء والبنية التحتية والدفاع وهي اتفاقات تحتاج الى اعادة احياء بسبب تغيير الحكومة العراقية وتهيئة ظروف الانجاز لها بعد استقرار الوضع الامني وهزيمة داعش مما يجعل البيئة اكثر اهلية لتنفيذ هذه الاتفاقات “.
واضاف، ان “النتائج على الارض هي من ستحكم على اهمية الزيارة ومدى عمقها الستراتيجي وانعكاسها على الواقع الخدمي والعمراني وان حجم الوفد ومدة الزيارة تعكس جدية اكبر في فتح نافذة كبرى للتعاون الستراتيجي مع الصين وبداية مرحلة جديدة من الشراكة الستراتيجية”.
واشار ضرغام الى انه “من الصعب التكهن بنتائج سريعة ذات انعكاس مؤثر على الاقتصاد العراقي في الوقت الحاضر لكن ممكن ان تكون هناك عمليات اعمار بالاجل للمناطق المحررة وكذلك تنفيذ مشاريع استثمارية او بالاجل لقطاع الطاقة الكهربائية ومشاريع الغاز والبتروكيمياويات”.
ووصل رئيس الوزراء عادل عبد المهدي صباح اليوم، الى مدينة خيفي في جمهورية الصين الشعبية على رأس وفد كبير،  للمشاركة بأعمال المؤتمر العالمي للتصنيع وإلقاء كلمة في المؤتمر الذي يحضره العديد من المسؤولين من مختلف دول العالم ورؤساء كبريات الشركات الصينية” .انتهى29/ص

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق