العراق اليوم

مراسيم ذكرى شهداء خيلي حمه خلال صور

جرت، اليوم الاثنين، في مدينة السليمانية، مراسيم الذكرى الثامنة عشرة على فاجعة شهداء قرية خيلي حمه، بحضور مسؤولين حكوميين وحزبيين وذوي الشهداء، حيث قام ارهابيي جند الاسلام وانصار الاسلام بشكل وحشي ولا انساني باستشهاد 43 عنصرا من البيشمركة الاسرى في تلك القرية وقاموا بعد ذلك بتشويه جثامينهم.

من جانبه، اعلن قوباد طالباني نائب رئيس وزراء حكومة اقليم كوردستان، في ذكرى مرور 18 عاما على فاجعة خيلي حمه في رسالة اليوم الاثنين، ان تضحية وفداء وشجاعة شهداء تلك الفاجعة في ضميرنا ووجداننا دائما، مضيفا ان الارهاب حتى الان هو السبب في عدم الاستقرار.

وقال طالباني في رسالته، نثمن مرور 18 عاما على استشهاد كوكبة من البيشمركة الابطال في قرية خيلي حمه وان تضحية وفداء وشجاعة ضحايا تلك الفاجعة في ضميرنا ووجداننا دائما ولن تنسى ذلك بمرور الزمن.

واضاف، ان هؤلاء الشهداء وجميع شهداء طريق حرية كوردستان الاخرين اصحاب الفضل الاكبر لضمان حياة حرية وكريمة لشعب اقليم كوردستان في وقت حتى الان يشكل الارهاب سببا في عدم الاستقرار وقلقا كبيرا على محيطنا.

وقام ارهابيو جند الاسلام وانصار الاسلام قبل 18 عاما يوم 23 ايلول 2001 في قرية خيلي حمه بشارزور بشكل وحشي ولا انساني باستشهاد 43 عنصرا من البيشمركة الاسرى.

 

PUKmedia / خاص

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق