العراق اليوم

دراسات عن تحديد المعادن وفعالية نوى التمر المضادة للأكسدة وخصائص الترب وأهميتها في نوعية المحاصيل

الصباح الجديد تتابع عددا من الحلقات النقاشية في جامعة البصرة

البصرة _سعدي السند :

تواصل الصباح الجديد متابعتها لأنشطة وفعاليات جامعة البصرة من خلال الحضور في عدد من الحلقات النقاشية التي تعقدها كليات الجامعة ومراكزها العلمية ضمن المسيرة الجامعية لخدمة المجتمع . فقد ناقشت كلية العلوم بحثا بعنوان ( رسوبية ومعدنية ترسبات العصر الرباعي جنوبي العراق) للباحثة ليال فاضل شاوي التي أكدت ان البحث يهدف الى تحديد المعادن الثقيلة والخفيفة والمعادن الطينية لترسبات العصر الرباعي في البصرة وذي قار وميسان جنوبي العراق اضافة الى تحديد البيئات الرسوبية للمنطقة بالاعتماد على دراسة المستحاثات الدقيقة.
و قالت توصلنا في البحث من خلال التحليل الإحصائي ان المنطقة ذات نشاط ترسيبي عال وان المعادن كلورايت مسكوفايت ،زركون ، بايوتايت ، الامفيبول ، بايروكسين هي المعادن الغالبة لمواقع منطقة الدراسة ، واوضحت الباحثة ان تنوع المعادن الثقيلة تعكس المصادر المختلفة لرسوبيات المنطقة.

النواتج الطبيعية لنوى التمر ودراسة فعاليتها المضادة للأكسدة
وناقشت كلية الزراعة بجامعة البصرة استخلاص وتشخيص عدد من النواتج الطبيعية لنوى التمر ودراسة فعاليتها المضادة للأكسدة والمثبطة للبكتريا وتأثيرها في اقراص اللحم البقري .
وتناولت الباحثة ناريمان عظيم شناع تحضير مستخلصات مائية وكحولية وزيتية لمسحوق نوى التمر وتقدير المركبات الفينولية والفلافونيدية كمياً لهذه المستخلصات ، ودراسة فعاليتها المضادة للأكسدة بطرق مختلفة أهمها اقتناص الجذر الحر DPPH ، التي تعد من أفضل الطرق وأدقها في التعرف على كفاءة المركبات المضادة للأكسدة ، كما شُخصت المركبات الفعالة في هذه المستخلصات بواسطة جهاز كروماتوكرافي الغاز المتصل بمطياف الكتلة GC/MS وكشفت الفعالية التثبيطية للمستخلصات تجاه ثمانية انواع من البكتريا منها الموجبه والتي تم عزلها اعتماداً على صفاتها المظهرية وتفاعلاتها البايوكيميائية والتشخيص النهائي للعزلات بجهاز VITIk2 ، كما ادُخل المستخلص الذي اعطى اعلى فعالية في اقراص اللحم المخزن بالتبريد ومتابعة التغيرات في الصفات الكيميائية والفيزيائية خلال فترة الخزن.

التباين المكاني للعلاقات المتبادلة بين خصائص الترب ونوعية المحاصيل
وناقشت كلية الاداب بجامعة البصرة التباين المكاني للعلاقات المتبادلة بين خصائص الترب ونوعية المحاصيل الزراعية لقضاء الرميثة في محافظة المثنى.
وتضمن البحث الذي قدمته الباحثة زينب ناجي جبر اربعة فصول تناول الفصل الاول العوامل الجغرافية المؤثرة في خصائص الترب وناقش الفصل الثاني خصائص الترب الفيزيائية والكيميائية لقضاء الرميثة وبحث الفصل الثالث التوزيع الجغرافي للمحاصيل الزراعية في قضاء الرميثة للسنوات (2007-2017م) فيما تضمن الفصل الرابع تأثير الخصائص الفيزيائية والكيميائية على المحاصيل الزراعية..
وتهدف الدراسة الى التحقق من الفرضيات في تحديد اهم الخصائص الفيزيائية والكيميائية لترب قضاء الرميثة والعوامل الجغرافية المؤثرة في تلك الخصائص، فضلاً عن تأثير هذه الخصائص على نوعية المحاصيل الزراعية في القضاء من خلال دراسة العلاقات المتبادلة . وتوصلت الدراسة الى التباين بين ترب منطقة الدراسة من حيث النسجة والخصائص الكيمائية والفيزيائية مما ساعد على زراعة محاصيل مختلفة باختلاف متطلباتها وهذا التباين اثر على نوعية المحاصيل الزراعية كما ان هناك علاقات متبادلة بين خصائص الترب الفيزيائية والكيميائية ونوعية المحاصيل التي تزرع فيها وقد تم الاعتماد على بعض الدراسات الزراعية في اطار خصائص الترب لانتاج محاصيل زراعية بانتاجية عالية على وفق الدراسات التي تبنى على العلاقات بين نوعية المحاصيل والخصائص.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق