اخبار العراق الان

قيادي أيزيدي يهاجم حزب بارزاني: نرفض زجنا بالصراع بين أربيل وبغداد والديمقراطي أراد توريطنا

بغداد اليوم _ نينوى 

قال رئيس حزب التقدم الأيزيدي، سعد بطوش، اليوم الأربعاء، أن الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود بارزاني، أراد توريط سنجار وبعض المناطق باستفتاء الانفصال، فيما أكد رفضه زج الايزيديين بالصراع بين أربيل وبغداد.

وقال سعد بطوش، في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن “ذكرى يوم إجراء استفتاء انفصال إقليم كردستان، تعيد لنا ذكرى محاولة جهات المتاجرة بالمكون الأيزيدي وزجه بالاستفتاء، في حين أن الأيزيديين جزء لا يتجزأ من العراق، ونرفض اقحامنا بالصراع بين أربيل وبغداد”.

وأضاف بطوش، أن “الأحزاب الكردية وتحديدا الحزب الديمقراطي، أردت توريط مناطق سنجار وشيخان وباقي المناطق الإيزيدية في قضية الاستفتاء، على الرغم من أنها أول من تخلى عنهم أثناء دخول داعش”.

وتابع، أن “تلك الأحزاب تريد استخدامنا كدروع بشرية من أجل مصالحهم الشخصية، ونحن نرفض ذلك رفضا قاطعا، ونؤكد التزامنا بوحدة العراق أرضا وشعبا”، داعياً الحكومة العراقية في بغداد، إلى “اهتمام أكبر بمناطقنا التي تعرضت للدمار على يد تنظيم داعش”.

وأجرى إقليم كردستان في الـ 25 من أيلول 2017، استفتاء على الانفصال عن العراق، لكنه جوبه برفض من الحكومة العراقية والبرلمان ودول اقليمية واخرى من بينها الولايات المتحدة الأميركية.

وساءت العلاقات بين بغداد واربيل، عقب إجراء استفتاء الانفصال، لترد بغداد حينها بفرض حصار على مطاري الإقليم، وتتحرك باتجاه المناطق المتنازع عليها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق