اخبار العراق الان

عضو بالديمقراطي: شخصيات سياسية فاشلة تقود جيوشاً الكترونية لمهاجمة كردستان

بغداد اليوم-متابعة

تحدث عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، عماد باجلان، عن استهداف لإقليم كردستان، من قبل ما وصفهم بالجيوش الالكترونية الشوفينية، لافتا الى أن الجيوش مدفوعة من قبل شخصيات سياسية حاقدة على الإقليم.

وقال باجلان في حديث لـ(بغداد اليوم) إن “هناك جيوشا الكترونية مدفوعة من قبل شخصيات سياسية حاقدة على كردستان، تريد تبرير فشلها بإدارة الدولة بعد أن رأت التقدم العمراني والأمني في الإقليم قياسا بباقي مناطق العراق التي تخضع لإدارتهم”.

ورأى أن “من المعيب اتهام كردستان بالتعاون مع داعش، أو بتسهل وصول الأموال إليهم عن طريق التحويلات المالية التي تصل إلى التنظيم من رجال أعمال في الخارج”.

وأشار إلى أن “البيشمركة وحكومة اقليم كردستان أكثر جهة قاتلت تنظيم داعش، وقدمنا التضحيات الكبيرة وخضنا معارك متعددة ضد التنظيم المتطرف بأسلحة تقليدية وحررنا الكثير من المدن وأبرزها سنجار”.

ولفت إلى أن “هذه التهمة أقل ما يقال عنها سخيفة ومعيبة جدا، والحكومة العراقية هي من كانت ترسل الأموال للمحافظات التي تخضع لسيطرة داعش، للموظفين في تلك المحافظات وهذه الأموال تذهب لعناصر داعش بسبب سيطرتهم على المنطقة”.

وتابع أن “هذه الادعاءات هي كيل تهم وعارية عن الصحة واستهداف اعتدنا عليه من قبل المجموعات الشوفينية”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق