العراق اليوم

الأوساط الرسمية والشعبية تعزي بوفاة الفنان سامي عبد الحميد

بغداد / الصباح
 
بغداد / الصباح
قدم رئيسا الجمهورية برهم صالح، ومجلس الوزراء عادل عبد المهدي، أمس الأحد، التعازي بوفاة عميد المسرح العراقي الفنان سامي عبد الحميد، وبينما عد رئيس تيار الحكمة السيد عمار الحكيم رحيله بأنه يشكل خسارة كبيرة للوسط الثقافي العراقي والعربي، أكدت لجنة الثقافة النيابية أن الفن العراقي قد خسر إحدى قاماته التي لا تتكرر والتي كان لها الدور الكبير في تطويره.
وقال صالح، في برقية تعزية تسلمتها «الصباح»: «تلقينا بأسف وحزن بالغين نبأ وفاة الفنان سامي عبد الحميد أحد رموز الحركة الفنية والثقافية في العراق».
واضاف الرئيس صالح أنه «بهذه المناسبة المؤلمة نعزي الشعب العراقي والأسرة الفنية وذوي الفقيد ومتابعيه»، مبينا أن «للفقيد إسهامات كبيرة في تطوير الحركة الفنية، وسجلا حافلا بالابداع والتميز».
كما قدم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، تعازيه بوفاة الفنان الكبير سامي عبد الحميد، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء العراقية «واع».
بدوره، قال رئيس تيار الحكمة الوطني، عمار الحكيم، في بيان تلقته «الصباح»: «تلقينا بأسف نبأ رحيل عميد المسرح العراقي الأستاذ الدكتور سامي عبد الحميد، إذ يشكل رحيله خسارة كبيرة للوسط الثقافي العراقي والعربي، ونستذكر هنا عطاءه الفني والثقافي الثر».
وأضاف الحكيم انه “وفي الوقت الذي نعزي فيه ذوي الفقيد والوسط الثقافي برحيل هذه القامة الثقافية نطالب بتخليد ذكرى المبدعين والرموز العراقية وتعريف الاجيال بمسيرتهم الابداعية”.
في حين عبر رئيس اللجنة الثقافية النيابية ونائبها والاعضاء عن “بالغ الحزن والاسف لرحيل الأكاديمي والمؤلف والمخرج والفنان الشامل سامي عبد الحميد”.
وأضافت اللجنة، في بيان، أن “الفن العراقي قد خسر إحدى قاماته التي لا تتكرر والتي كان لها الدور الكبير في تطويره من خلال البحوث والمؤلفات التي اغنت المكتبة العراقية بالعديد منها”، معزية “جميع أبناء الشعب العراقي والفنانين بهذا المصاب الجلل”.
وفي السياق، قال نقيب الفنانين العراقيين جبار جودي، في تصريح صحفي: إن “رحيل عبد الحميد خسارة كبيرة للفن العراقي والعربي”.
وتوفي الفنان العراقي الكبير سامي عبد الحميد، فجر أمس الاحد، بعد صراع مع المرض.
والفنان عبد الحميد كاتب وممثل ومخرج من مواليد السماوة عام 1928، حاصل على ليسانس الحقوق ودبلوم من الأكاديمية الملكية لفنون الدراما في لندن وماجستير في العلوم المسرحية من جامعة اورغون الولايات المتحدة، رئيس اتحاد المسرحيين العرب وعضو لجنة المسرح العراقي وعضو المركز العراقي للمسرح ونقيب سابق للفنانين العراقيين.
ألف عدة كتب تخص الفن المسرحي منها: فن الإلقاء، فن التمثيل، فن الإخراج. ترجم عدة كتب تخص الفن المسرحي منها : العناصر الأساسية لإخراج المسرحية الكسندر دين، تصميم الحركة لاوكسنفورد، المكان الخالي لبروك.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق