اخبار الاقتصاد

التخطيط النيابية:شباب العراق على الأرصفة وفرص العمل للأجانب

 بغداد/شبكة أخبار العراق- دعت عضو لجنة متابعة تنفيذ البرنامج الحكومي والتخطيط الاستراتيجي عن كتلة سائرون النيابية النائب أنعام الخزاعي، اليوم الثلاثاء، رئيس مجلس الوزراء إلى توفير حصتين من النفط لأبناء الشعب العراقي، مبينة أن جولات التراخيص وفرت 75 ألف درجة وظيفية للعمال الأجانب بينا الشاب العراقي يفترش الأرض.وقال الخزاعي في بيان ، إن “رئيس مجلس الوزراء حينما يؤكد على أهمية التراخيص النفطية وما خلفته تلك الجولات من مكاسب على العراق خلال السنوات الماضية ان يدرك ان تجربة البلدان النفطية تفصح حقائق غاية في الأهمية”، موضحة أن “أبرز تلك الحقائق هو التزايد المستمر في كميات الإنتاج النفطي الذي لا يعد دليل قوة ونمو اقتصادي مستدام فحسب؛ بل لابد من التركيز على التنويع الاقتصادي وقدرة البلد على توفير فرص العمل والسلع والخدمات لعموم أبناء الشعب، فضلاً عن العدالة التوزيعية التي ينبغي ان تطال كافة فئات وشرائح الشعب”.وأضافت: “ويدرك الجميع، والمختصون والخبراء بشكل خاص، حجم التكاليف الناجمة عن جولات التراخيص، فعلى المستوى المالي أثبتت الأرقام حجم النفقات التشغيلية الباهضة التي تمتصها الشركات الأجنبية وخبرائها من موارد البلد النفطية منذ سنوات طويلة في الوقت الذي يعيش العراق سنوياً على الديون لتمويل الموازنة والنفقات العامة، لافتا الى انه “على مستوى الوظائف فالأرقام مرعبة حقاً، ففي الوقت الذي يعاني فيه ملايين العراقيين من البطالة ويفترش أصحاب الاختصاص الارض، فان تلك العقود والجولات وفرت قرابة 75 الف درجة وظيفية للعمال الأجانب بشتى صنوفهم وهم بذلك يكلفون الخزينة العامة للدولة ملايين الدولارات”.وأردفت قائلة: “وهنا على رئيس الوزراء ان يبحث عن حصة لشعبه في النفط مرتين؛ مرة من حيث العدالة التوزيعية المالية وعدم استفادة كل فرد من حقه في النفط المصدر، ومرة ثانية عن فرص العمل التي يولدها القطاع النفطي والتي ينبغي ان تكون لأبناء العراق لا من حصة الاجانب”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق