العراق اليوم

مسرور: حكومة عبد المهدي “منفتحة” على كردستان

 أربيل/ شبكة أخبار العراق- كشف رئيس حكومة اقليم كردستان، مسرور بارزاني، الأربعاء (02 تشرين الأول، 2019) عن أربعة قضايا ترتكز حليها حوارات الحكومة الاتحادية، وحكومة إقليم كردستان ،وقال بارزاني في كلمة له خلال مؤتمر بجامعة كردستان، في أربيل حول العلاقات بين أربيل وبغداد، أن “الحوارات بين حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية ترتكز على أربعة أمور منها الموازنة المالية، وقد حققنا تقدما ملحوظا في هذا الاطار”، مستدركا: “ولكن نريد ان نطمئن بان تكون خطواتنا دستورية، وان نطبق مواد الدستور بهذا المجال”.وأضاف: “نحن نريد تثبيت حقوق كردستان الدستورية ضمن ايرادات العراق”.وأردف رئيس حكومة الإقليم: “نرغب بحل قضية المناطق المتنازع عليها، عبر خارطة الطريق التي وضعتها المادة 140 من الدستور”، مشددا على انه “لا ينبغي إدارة تلك المناطق بشكل منفرد”.ومضى بالقول “نؤكد أن تكون هناك مشاركة سياسية حقيقة في إدارة العراق”، لافتا إلى “أننا نريد أن نطمئن على ان تكون لقوات البيشمركة مكانة ضمن منظومة الدفاع العراقية، وأن يتم تزويدها بالأسلحة والمستلزمات العسكرية”.واكد ان “العلاقات جيدة بين اربيل وبغداد والفرصة متاحة لحل الخلافات”، مشيرا الى ان “الحكومة الاتحادية منفتحة علينا، وقد ارسلت جزءا من ميزانية اقليم كردستان”.وتابع، أن “نفط كركوك يُصَدر بشكل مشترك”، لافتا الى انه “يتعين حل قضية النفط والغاز وفق الدستور”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق