العراق اليوم

هذا ما طلبه الكرد من وزير الخارجية الروسي

بغداد  (موازين نيوز) – أعلن مسؤول كردي أن رئيس إقليم كردستان العراق السابق، مسعود بارزاني، طالب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، خلال لقائهما بأربيل باستخدام نفوذ موسكو لمنع تعرض أكراد سوريا للأذى.
وقال عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني، هوشيار زيباري: “عبرنا لوزير الخارجية الروسي عن قلقنا حيال الوضع الحالي في كردستان سوريا، وطلب السيد الرئيس بارزاني من لافروف أن تستخدم روسيا نفوذها من أجل أن لا يجبر شعب كردستان سوريا على الفرار من المنطقة جراء الأوضاع التي تواجه هذه المنطقة، وحتى لا يؤثر ذلك على إقليم كردستان أيضا”.
ووصف زيباري زيارة لافروف إلى أربيل بـ “التاريخية”، قائلا: “لافروف وزير دولة عظمى وزيارته كانت مهمة لكردستان، والاجتماع كان إيجابيا، والتوجهات كانت متقاربة، كما أن لافروف أشاد بالتحسن في العلاقات بين أربيل وبغداد”.
وأشار بيان تلا اجتماع لافروف وبارزاني إلى أن “الوضع السوري وآخر المستجدات فيها كان أحد محاور الاجتماع… حيث عبر بارزاني لوزير الخارجية الروسي عن قلقه بشأن مستقبل الشعب الكردي في سوريا، ودعا إلى أن تلعب روسيا دورها من أجل منع تعميق آلام الشعب الكردي في سوريا بسبب أي أحداث أو تغييرات”.
وأضاف البيان أن “لافروف أكد خلال الاجتماع على عمل الشركات الروسية في إقليم كردستان، ولا شك أن الرئيس بارزاني ورئيس إقليم كردستان ورئيس الحكومة يدعمون تلك الشركات”.
وهذه الزيارة إلى أربيل، هي الأولى من نوعها لسيرغي لافروف إلى إقليم كردستان، في الوقت الذي تجمع الطرفين علاقات اقتصادية وتجارية متينة كما أن شركة “روسنفت” العملاقة تستثمر في الإقليم منذ إبرام اتفاق بهذا الشأن في عام 2017.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق