اخبار العراق الان

عقب دعوة روسية للحوار بين الكورد والنظام .. وفد من PYD في دمشق

عقب الدعوة الروسية للحوار بين الكورد والنظام  السوري ، وصل وفد من حزب الاتحاد الديمقراطي PYD إلى دمشق لإجراء محادثات مع مسؤولين سوريين كبار حول الاجتياح التركي لشمال البلاد.

وقال مصدر كوردي سوري مطلع لـ(باسنيوز) إن ” وفدا كورديا ضم صالح مسلم والدار خليل وآخرون من PYD وصلوا أمس إلى دمشق واجروا لقاءات مع مسؤولين في النظام دون التوصل الى اي تفاهمات حتى اللحظة”.

ووصف المصدر، مشترطاً عدم الكشف عن هويته ، اللقاء بـ “الفاشل” بسبب تعنت النظام ورفضه منح الكورد أية حقوق سياسية وادارية في المنطقة.

وأكد المصدر ، أن ” الوفد الكوردي طلب الشراكة بإدارة المنطقة مع النظام  لكن الأخير طالب PYD بتسليم المنطقة دون أي مقابل”.

وكان وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف قد دعا إلى حل الأزمة فى شمال شرق سوريا عن طريق الحوار بين أنقرة ودمشق والكورد.

وكانت الإدارة الذاتية رحبت يوم الأربعاء، بدعوة روسيا للحوار مع دمشق وحثت موسكو على أن تلعب دور الضامن لهذا الحوار.

وأعتبرت موسكو على لسان رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي ، قسطنطين كوساتشوف ، في حديث لوكالات روسية ، مساء الأربعاء ، أن العملية التركية شمالي سوريا تتجاوز الخطة المنسقة مع أمريكا ولن تؤثر إيجاباً على المنطقة، معربة عن استعدادها للإسهام في إقامة حوار بين دمشق وإدارة PYD لحل التوتر على الحدود مع تركيا.

وتابع «إنني مقتنع بأن مباعث القلق الموجودة يمكن حلها ليس عبر العمليات العسكرية وإنما من خلال إرساء سلام ثابت في سوريا مع احترام سيادتها ووحدة أراضيها، الأمر الذي يتطلب، بالدرجة الأولى، حوارا بين دمشق والاطراف الكوردية على الحدود مع تركيا».

وأكد البرلماني الروسي الرفيع «نحن بالطبع مستعدون للإسهام بأقصى درجة ممكنة في إقامة هذا الحوار لتفادي تصعيد النزاع في هذه المنطقة».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق