اخبار العراق الان

كيف ينظر عرب كركوك لعمليات فرض الأمن في ذكراها الثانية؟

بغداد اليوم- كركوك

قال المتحدث باسم المجلس العربي في كركوك حاتم الطائي، الأربعاء، 16 تشرين الأول، 2019، إن المكون العربي يعتبر يوم 16 أكتوبر ذكرى مهيبة، إعادت الكرامة للمواطن العربي بالمحافظة.

وذكر الطائي في حديث لـ(بغداد اليوم)، أن “الاوضاع بعد هذا اليوم الذي شهد دخول القوات العراقية وسيطرتها على كركوك، قد تغيرت بنسبة 100 % ولا توجد مقارنة من الناحية الأمنية والحياة الكريمة للمواطنين”.

وأضاف، أن “يوم 16 أكتوبر يعتبر علامة مضيئة في تأريخ العرب بكركوك، بعد سنوات من القتل والتعذيب وهدم القرى على يد مليشيات الأحزاب الكردية”.

ونفذت القوات الامنية “عملية فرض الأمن في كركوك”، ليل 15 أكتوبر/تشرين الأول 2017 لاستعادة محافظة كركوك ومناطق متنازع عليها مع سلطات إقليم كردستان، وتمكنت خلالها من السيطرة على تلك المناطق بعد انسحاب قوات البيشمركة منها.

وجاءت العملية عقب استفتاء الانفصال الذي أجرته سلطات أربيل في 25 سبتمبر/أيلول 2017، ورفضته بغداد وأطراف إقليمية ودولية، وهدفت العملية إلى فرض سلطة الحكومة الاتحادية على مناطق متنازع عليها مع الأكراد الذين سيطروا على بعضها عام 2014 وبعضها عقب الغزو الأميركي للعراق عام 2003.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق