اخبار العراق الان

رغم إعلان وقف إطلاق النار .. سري كانيه تتعرض لقصف تركي عنيف

أفادت مصادر ميدانية، مساء اليوم الخميس، أن مدينة سرى كانيه (رأس العين) بغربي كوردستان (كوردستان سوريا) تتعرض لصف جوي ومدفعي وصاروخي تركي، على الرغم من إعلان وقف إطلاق النار.

وأضافت تلك المصادر لـ (باسنيوز)، أن «مدينة سرى كانيه تتعرض لقصف مدفعي وصاروخي عنيفين في هذه اللحظات».

وأشارت إلى أن «الجيش التركي وميليشياته يفرضون حصاراً على مدينة سرى كانيه حيث يتواجد فيها المدنيون العزل والطواقم الطبية والإعلاميون».

ومساء اليوم، أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، عن الاتفاق مع تركيا على وقف العملية العسكرية التي بدأها الجيش التركي الأربعاء قبل الماضي في غرب كوردستان.

 وقال بنس في مؤتمر صحفي بحضور وزير الخارجية مايك بومبيو عقب 5 ساعات من المحادثات مع الرئيس التركي، إن وحدات حماية الشعب الكوردية ستنسحب من المنطقة الحدودية لمسافة 20 ميلاً خلال 5 أيام ، بالتزامن مع وقف القوات التركية عملياتها العسكرية.

وكانت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية، قد كشفت اليوم الخميس، أن قصف الجيش التركي وميليشياته على مناطق شمال وشرق سوريا، أدى إلى مقتل 218 مدنياً وإصابة 635 آخرين.

وقالت هيئة الصحة في بيان تلقت (باسنيوز) نسخة منه، إن «قصف الاحتلال التركي العشوائي على المدن المأهولة بالسكان والهجمات التي يشنها على المنطقة، تسببت حتى الآن باستشهاد 218 مدنيا وإصابة 635 آخرين بينهم 35 طفلا».

ووجهت هيئة الصحة نداء استغاثة إلى المنظمات الأممية لإيقاف الهجمات على مدينة سري كانيه، من أجل إخراج الجرحى والمصابين.

يذكر أن أكثر من ٢٧٥ ألف مدني فروا من المنطقة جراء الاجتياح التركي  لشمال البلاد، وفق الإدارة الذاتية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق