العراق اليوم

أكدت رفض العراق نصب مخيمات لعوائل الإرهابيين الفارين من سوريا … الأمن النيابية تعلن لـ “الزوراء” تفاصيل تأمين الحدود العراقية السورية وتكشف إحباط محاولة لتسلل الإرهابيين

الزوراء/ حسين فالح:
اعلنت لجنة الامن والدفاع النيابية، تفاصيل الخطة الامنية الخاصة لتأمين الحدود العراقية السورية، وفيما كشفت عن احباط محاولة لتسلل الارهابيين الى الحدود العراقية، اكدت رفض العراق نصب مخيمات لعوائل الارهابيين الفارين من سوريا.
وقال عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب بدر الزيادي في حديث لـ”الزوراء”: ان اللجنة العليا لمتابعة خروقات الحدود اعدت خطة محكمة خاصة لتامين الحدود العراقية السورية بعد اشتداد المعارك في شمال شرق سوريا بين القوات التركية و”قسد”، مبينا ان الخطة تضمنت نشر القوات الامنية على الشريط الحدودي ونصب كاميرات حرارية بعيدة المدى لغرض المراقبة، بالاضافة الى طلعات مستمرة للطيران العراقي.واضاف: ان هناك بعض المجاميع الارهابية حاولت التسلل الى الحدود العراقية، وتمكنت القوات الامنية من منتسبي وزارة الدفاع من القاء القبض عليهم.وبشان عوائل الارهابيين، قال الزيادي: ان العراق رفض استلام عوائل الارهابيين الاجانب وحتى العراقيين او نصب مخيمات لهم في المناطق الحدودية القريبة من سوريا سواء في نينوى او الانبار، لافتا الى ان بعض عوائل الارهابيين العراقيين تم الاتفاق على نصب مخيمات لهم في معسكرات بمحافظة السليمانية.بدوره، كشف رئيس كتلة ائتلاف النصر النيابية النائب رياض التميمي، عن ارسال تعزيزات عسكرية كبيرة من الجيش والحشد الشعبي الى الحدود العراقية السورية بالتزامن مع المعارك الحاصلة شمال شرق سوريا .وقال التميمي في حديث لـ”الزوراء”: ان الوضع الامني في سوريا ما زال مقلقا مما يحتم على الحكومة العراقية والقائد العام للقوات المسلحة ان تتخذ التدابير اللازمة لمسك الحدود العراقية ومنع تسلل الارهابيين، لان اي وضع مربك في سوريا او اي دولة مجاورة سيؤثر على الوضع الامني في العراق خاصة وان ما زالت هناك خلايا نائمة لداعش في العراق.من جهتها، اكدت قيادة العمليات المشتركة، ان الحدود العراقية السورية مستقرة بشكل تام ولم تشهد اي خروق امنية بعد توغل القوات التركية داخل العمق السوري.وقال المتحدث الرسمي باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي في تصريح صحفي: إن قطعات الجيش العراقي وحرس الحدود وقوات الحشد الشعبي والعشائري مسيطرون بشكل تام على الحدود العراقية السورية، لافتا الى ان الحدود مع سوريا امنت بشكل دقيق لمنع تسلل العصابات الارهابية الفارة من العمليات العسكرية التركية.واضاف: ان الحكومة العراقية متواصلة مع الحكومة السورية لتبادل المعلومات عن التحركات الارهابية لمعالجتها بشكل فوري، مبينا ان الحدود المشتركة لم تشهد اي خرق امني يذكر حتى الان.وبين ان التوغل التركي قد ينتج عنه فرار عصابات داعش الارهابية نحو العراق، موضحا ان جميع الاحتمالات وضعتها القوات الامنية نصب عينها للتعامل مع اي ظرف طارئ.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق