اخبار العراق الان

القضاء يرد على قوائم لجنة المفقودين والمغيبين: بعضهم أفرج عنه وآخرون متهمون بالإرهاب

 بغداد/ المدى

أخيراً، رد القضاء على لجنة متابعة المفقودين والمغيبين بشأن تحديد مصير آلاف ممن اختفوا قبل واثناء عمليات التحرير.

وسبق للجنة التي يترأسها رئيس البرلمان السابق سليم الجبوري ان خاطبت الحكومة والقضاء قبل ان ترسل رسالة مطولة من 18 نقطة إلى المجتمع الدولي والجهات الحكومية.

وشغل ملف المختطفين من المناطق المحررة القوى السنية وهي تحاول البحث عن مصير اشخاص تضاربت الروايات بشأن اختفائهم.

واصدر مجلس القضاء الاعلى، امس الاحد، بيانا بشأن مصير “مجموعة من المفقودين”. وجاء في نص البيان: انه بعد تلقي مجلس القضاء الأعلى الإخبار بخصوص قائمة من المفقودين من قبل إحدى الجهات السياسية تم الإيعاز إلى كافة المحاكم للمباشرة بالتعاون مع الجهات المعنية للتوصل الى مصيـرهم الحقيقي وكانت حصيلة نتائج ذلك لغاية يوم 20 / 10 / 2019 الآتي:ـ

أولا/ إن قسماً من الأشخاص الواردة أسمائهم ضمن القوائم كانوا موقوفين على ذمة قضايا تحقيقية وقد صدر قرار بالإفراج عنهم في حينه .

ثانيا/ إن قسماً من المتهمين الواردة أسمائهم ضمن القوائم المرسلة سبق وان تم توقيفهم في بابل ثم أحيلت قضاياهم إلى محكمة التحقيق المركزية وتم الإفراج عنهم من قبل المحكمة المذكورة حسبما جاء بكتاب محكمة التحقيق المركزية بالعدد 12220 المؤرخ في 17/ 10/ 2019.

ثالثا/ أحد المتهمين الوارد أسمه ضمن القوائم تم توقيفه بتاريخ 7/7/ 2017 ثم توفى بتاريخ 9/9/ 2017أثناء رقوده في مستشفى الحلة التعليمي وتم تسليم جثته إلى ذويه .

رابعا/ أحد المتهمين الوارد اسمه ضمن القوائم تم توقيفه بتاريخ 7/7/ 2017 بعدها تم الحكم عليه من قبل محكمة جنايات بابل بالسجن المؤبد وحالياً مودع في سجن الرصافة الخامسة .

خامسا/ ان قسماً من المتهمين الواردة أسماؤهم ضمن القوائم آنفة الذكر قد صدرت بحقهم مذكرات أمر قبض وفق المادة 4/1 من قانون مكافحة الإرهاب وحاليا هاربين.

سادسا/ اما القسم الآخر الواردة أسماؤهم بالقوائم آنفة الذكر فقد تم تسجيل إخبار لدى محاكم التحقيق المختصة بفقدانهم من ضمنهم :-

1- قرية الشيحة/ناحية الصقلاوية تابعين لمنطقة الشيحة (عشيرة المحامدة) وفقدوا بعد سقوط محافظة الأنبار بيد العناصر الإرهابية وراجع اغلب ذوي المفقودين محاكم التحقيق وسجلوا إخبارات في محاكم التحقيق في مجمع الفلوجة وقد اتخذت الإجراءات اللازمة بخصوصهم وتم تعميم الأوصاف ومفاتحة الجهات الأمنية كما تم توصية محاكم الأحوال الشخصية باصدار حجج القيمومة المؤقتة بخصوص المفقودين من العاملين في دوائر الدولة لذويهم ولم يتهم أي من ذوي المفقودين أي جهة أمنية في البلد بخصوص فقدان ذويهم.

2- مفقودي صلاح الدين مسجل إخبار بفقدانهم وجار البحث والتحري عنهم.

3- مفقودي محكمة تحقيق المشروع مسجل إخبار بفقدانهم وجار التحري والبحث عنهم .

4- مفقودي محافظة كركوك فقد بينت رئاسة محكمة استئناف كركوك الاتحادية أن ذوي المخطوفين قد قاموا بتسجيل شكاوى أصولية لدى هذه المحكمة وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية وان التحقيق قد قطع شوطاً طويلاً وان بإمكان ذويهم مراجعة الجهات التحقيقية لمعرفة الإجراءات وإفهام أصحاب العلاقة ممن لم يقم بتسجيل إخبار لدى المحاكم بمراجعة المحكمة المختصة لغرض تسجيل إخبار أو شكوى بخصوص الموضوع لاتخاذ الإجراءات القانونية الأصولية .

واكد بيان القضاء انه سوف يستمر التحري عن الذين لم يتم التوصل إلى مصيرهم بالتنسيق مع الجهات المعنية بالأمن في السلطة التنفيذية.

وتحاول القوى السنية كشف مصير بعض المفقودين من ناحية جرف النصر (الصخر سابقاً) كما تحاول اعادة نازحيها بعد مرور سنوات على التحرير.وشددت جبهة الإنقاذ والتنمية احدى القوى السنية، أمس الأحد، على ضرورة مواصلة البحث واتخاذ الإجراءات القانونية كافة لكشف مصير المخفيين قسراً، فيما دعت الادعاء العام إلى القيام بزيارة “مفاجئة” لناحية جرف النصر شمالي بابل.

وقالت الجبهة في بيان إن “رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية أسامة النجيفي اطلع على بيان مجلس القضاء الأعلى بشأن مصير المفقودين والمخفيين قسراً”.

وأعلنت الجبهة “شكرها وثناءها على استجابة مجلس القضاء الأعلى في متابعة ملف المفقودين والمخفيين قسراً”، معتبرة ذلك “تطوراً مهماً في الوصول إلى نتائج ترضي آلاف العائلات”.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق