العراق اليوم

نائب: دخول القوات الامريكية من سوريا للعراق احتلال جديد

اعتبر عضو مجلس النواب عباس يابر العطافي، الاربعاء، ان دخول قوات امريكية من سوريا الى العراق “خرقا للسيادة ولجميع القوانين الدولية ولن نسكت عنه”، مشددا على ان امريكا فشلت بالعراق عدة مرات وستفشل مرة اخرى.

وقال العطافي في حديث لـ السومرية نيوز، ان “دخول القوات الامريكية من سوريا الى العراق مستغلة الاوضاع الداخلية للبلد ودون تفويض عراقي يعتبر خرق للسيادة العراقية والقوانين الدولية، وهو تصرف لايمكن السكوت عنه”، مبينا ان “هذا التصرف هو عودة للاحتلال ولايمكن السماح ببقاء تلك القوات على اراضينا باي شكل من الاشكال”.

واضاف العطافي، ان “مجلس النواب سيكون له خلال الفترة القليلة المقبلة قرارات حاسمة بشان تواجد تلك القوات”، لافتا الى ان “الاتفاقية الامنية لم تتضمن اي بند يتحدث عن تواجد قوات مسلحة عسكرية بل مستشارين فقط مايعني ان واشنطن خرقت الاتفاقية”.

واكد العطافي، ان “امريكا فشلت بالعراق عدة مرات اولها حين خرجت مهزومة بعد عام 2011 وبعدها فشل مشروعها التقسيمي والتخريبي بادخال زمر داعش الارهابية حينتصدى لها العراقيون بعد فتوى المرجعية، واليوم تسعى امريكا لفتح ثغرة بالحدود العراقية لادخال زمر داعش والمجاميع الارهابية الهاربة من سوريا من جديد وهو الامر الذي سيتم افشاله”.

وأفادت وكالة “سانا” السورية الرسمية، امس الثلاثاء 22 تشرين اول، بانسحاب القوات الأمريكية من سوريا باتجاه العراق وإخلاء عدة قواعد عسكرية أقامتها سابقا في البلاد، ونشرت مقاطع مصورة قالت إنها لخروجها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق