اخبار العراق الان

مجلس مكافحة الفساد: الإجراءات الاستثنائية تطيح بمسؤولين كانوا محميين بسبب التأخير

 بغداد/ المدى

اعلن مجلس مكافحة الفساد، امس السبت، حسمه ثمانية آلاف ملف فساد من اصل 12 الف، مشيرا الى ان مذكرات قبض صدرت بحق كثيرين ممن كانوا محميين لهذا السبب أو ذاك.

وقال عضو المجلس سعيد ياسين موسى في حديث صحفي إن “الإجراءات الاستثنائية، التي اتخذها مجلس القضاء الأعلى على صعيد بدء إجراءات فعالة لمحاربة الفساد، سوف تؤدي إلى حسم نحو أكثر من 12 ألف ملف فساد كانت محمية في السابق بسبب التأخير في الإجراءات الإدارية التي كانت تمثل سياجا منيعا لحماية الفاسدين”. وأضاف موسى أن “تأخير حسم تلك الملفات لم يكن بسبب القضاء، بل بسبب التحقيقات الإدارية التي كان يحق لرئيس الدائرة – الذي هو برتبة وزير أو وكيل – تأخيرها لأسباب مختلفة، وبالتالي لا تصل إلى القضاء للبت فيها، وهو ما تم تجاوزه الآن”، مشيرا الى ان “من بين الـ12 ألف ملف فساد كان قد حسم نحو 8000 آلاف منها، بينما بقيت قضايا مهمة تعد بالآلاف”. وتابع “بدأت الآن مثل هذه الإجراءات الحاسمة لتضع الأمور في نصابها الصحيح، حيث صدرت مذكرات قبض بحق كثيرين ممن كانوا محميين لهذا السبب أو ذاك”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق