اخبار العراق الان

مسرور بارزاني: الوضع الحالي في العراق نتيجة تراكمات السنوات الماضية

هناك انسجام تام في فريقنا الحكومي …

أكد رئيس وزراء إقليم كوردستان أن الأوضاع الحالية التي يمر بها العراق هي نتيجة تراكمات السنوات الماضية، معبراً عن قلق إقليم كوردستان حيال ذلك، ومؤكداً أن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي لا ذنب له فيها.

جاء ذلك خلال مداخلة له على هامش فعاليات ملتقى معهد الشرق الاوسط للبحوث (ميري) السنوي.

مسرور بارزاني تطرق خلال مداخلته إلى جملة من القضايا الهامة المتعلقة بالعراق وإقليم كوردستان.

العراق

حول الأوضاع الراهنة في العراق والعلاقات بين أربيل وبغداد، قال رئيس حكومة إقليم كوردستان: «زرنا بغداد في بداية تشكيل حكومتنا لإظهار حسن نيتنا وحملنا معنا مقترحات، وأهم الخلافات كانت المناطق المتنازع عليها والميزانية والنفط والغاز».

وتابع «وقد أسسنا لجاناً لتعمل على حل هذه الخلافات، وحققت نتائج جيدة، كما أننا توصلنا إلى تفاهمات مع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، إلا أن الأوضاع الحالية منعتنا من المتابعة».

أضاف بارزاني «مايحدث في العراق مقلق جداً خصوصاً مع وقوع هذه الأعداد الكبيرة من الضحايا»، وأردف «نحن بالتأكيد مع كافة المطالب المشروعة للمتظاهرين، لكن عبد المهدي لا يتحمل ذنب هذه الأوضاع، بل إن الوضع الحالي هو نتيجة تراكمات السنوات الماضية».

الإصلاح والقضاء على الفساد

فيما يتعلق بالأوضاع الداخلية في إقليم كوردستان، أكد مسرور بارزاني أن حكومته ستكون خدمية بامتياز، مشيراً إلى أن هناك انسجام تام في الفريق الحكومي سواء بينه وبين نائبه قوباد طالباني أو مع الوزراء.

وبيّن أن الإصلاح الإداري والمالي والقضاء على الفساد من أهم المحاور في برنامج عمل حكومته.

وشدد بارزاني على ضرورة قطع الطريق أمام كافة الأمور المشجعة على الفساد، لافتاً إلى أن القضاء على هذه الظاهرة يستلزم عملاً جماعياً بين الحكومة والمواطن وحتى القطاع الخاص.

استقلال القضاء

أكد رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني على ضرورة نزاهة القضاء واستقلاليته، لافتاً إلى أنه لايوجد شخص أو جهة فوق القانون، وأن كابينته الحكومية ستتابع مسار القضاء وستتم محاسبة كل متجاوز.

الوضع الاقتصادي

أكد بارزاني على ضرورة التأسيس لأرضية اقتصادية ملائمة من خلال تشجيع الاستثمارات والاهتمام بالمنتج المحلي ووقف الاستيراد وتنويع الدخل وعدم الاعتماد على النفط والغاز فقط بل تفعيل الزراعة والسياحة والتجارة والصناعة والاهتمام بالتعليم والصحة.

الحفاظ على البيئة

شدد مسرور بارزاني على ضرورة الحفاظ على بيئة إقليم كوردستان، لافتاً إلى أن هذه المسؤولية جماعية يتشارك بها الحكومة والمواطن والقطاع الخاص.

وقال بارزاني: «ينبغي أن يتعامل المواطن مع بيئة كوردستان على أنها بيته الثاني وبدون هذه الروح من المسؤولية لن نتمكن من حماية بيئتنا».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق