اخبار الرياضة

مشادة رونالدو وساري تعكر صفو تأهل يوفنتوس الأوروبي

دخل كريستيانو رونالدو، جناح يوفنتوس الإيطالي، في مشادة كلامية مع مدربه ماوريسيو ساري خلال مواجهة لوكوموتيف موسكو الروسي، التي أقيمت مساء أمس الأربعاء، ضمن منافسات الجولة الرابعة من بطولة دوري أبطال أوروبا، وشهدت تأهل اليوفي إلى دور الـ16 بالبطولة.

وحقق يوفنتوس فوزا قاتلا على الفريق الروسي، بهدفين مقابل هدف، ليضمن تأهله لثمن نهائي النسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا بعدما رفع رصيده إلى 10 نقاط قبل جولتين من نهاية مرحلة المجموعات، بعدما ضمن الحصول على أحد المركزين الأول والثاني.

لتصبح هذه المرة الأولى التي يتأهل خلالها إلى دور الـ16 قبل جولتين من انتهاء دور المجموعات منذ نسخة 2008-2009.

ساري قام باستبدال رونالدو في الدقيقة الـ81 من المباراة، ودفع بالأرجنتيني باولو ديبالا بدلا منه، وهو الأمر الذي أغضب النجم البرتغالي صاحب الـ34 عاما، حيث التقطت عدسات المصورين لحظات انفعاله عند مقابلة ساري بعد خروجه.

وتعد هذه المرة الأولى التي يقوم خلالها ساري باستبدال رونالدو هذا الموسم، حيث خاض 12 مباراة كاملة بجميع المسابقات.

وقالت صحيفة “مترو” البريطانية إن رونالدو غادر الملعب غاضبا، فهو لم يصافح ساري بطريقة مثالية، لأنه كان يريد الاستمرار حتى نهاية المباراة.

فيما أشار موقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي إلى أن قرار ساري أشعل غضب رونالدو.

وانضم رونالدو لصفوف اليوفي في صيف 2018، قادما من ريال مدريد الإسباني، مقابل 100 مليون يورو.

وشارك رونالدو في 55 مباراة بجميع المسابقات منذ انضمامه ليوفنتوس، سجل خلالها 34 هدفا وصنع 12 أخرى.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق