اخبار العالم

فؤاد السنيورة يرفض المثول أمام النيابية العامة بملف فساد

رفض رئيس الحكومة اللبناني السابق فؤاد السنيورة، المثول أمام النيابة العامة المالية، التي قررت الاستماع إلى إفادته في ملف صرف أحد عشر مليار دولار عندما كان رئيسا للحكومة.

وأكد السنيورة في حديث لصحيفة الشرق الأوسط, أنه لن يحضر إلى مكتب النائب العام المالي القاضي علي إبراهيم، مبينا انه تحت القانون ويخضع له، ولديه ثقة كاملة بما قام به لمصلحة لبنان واللبنانيين.

وتابع السنيورة، سبق لي أن قدمت مشروع قانون لإخضاع حسابات الدولة اللبنانية للتدقيق في عام الفين وستة، إلا أن هذا المشروع ما زال في أدراج مجلس النواب.

هذا، ويتهم بعض السياسيين السنيورة بالإنفاق خلال توليه رئاسة الحكومة من دون مستندات قانونية، وإهدار هبات ومساعدات إلى الحكومة اللبنانية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق