اخبار العالم

الأمن الروسي يحذر من خطر عودة أطفال ونسوة الدواعش على روسيا

كشف جهاز الأمن الفدرالي الروسي عن معلومات حول عودة نسوة وابناء الدواعش الروس من الشرق الاوسط والانخراط في النشاط الإرهابي على الاراضي الروسية.

وقال رئيس الأمن الفدرالي ألكسندر بورتنيكوف في تصريح، إن موسكو تتوفر لديها حاليا معلومات عن نحو الفي امرأة وطفل من عائلات المسلحين من حاملي الجنسية الروسية، المتواجدين في الشرق الاوسط قد غادروا تلك المناطق، مشيرا الى أن هؤلاء يستغلون الممرات الانسانية من اجل التسلل الى مناطق اخرى بضمنها روسيا.
وأضاف أن تلك العوائل تحمل أفكارا متطرفة ستؤثر سلبا على روسيا في حال دخولهم الى اراضيها، مبينا أن قادة العصابات الارهابية يسعون الى استخدامهم كانتحاريين ومروجين للدعاية والتجنيد للقيام بأعمال تخريبية ارهابية.

وأكد أن المخابرات في بلدان رابطة الدول المستقلة ترصد تصاعد نشاط فروع تنظيم داعش في أفغانستان لجعله منطلقا للتوسع صوب أراضي دول الرابطة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق