اخبار الرياضة

هل سيعمل ريال مدريد على استعادة أشرف حكيمي؟

رحل المغربي أشرف حكيمي عن فريق ريـال مدريد الإسباني متجهًا إلى الدوري الألماني عبر بوابة بوروسيا دورتموند في صيف عام 2018 ولمدة موسمين على سبيل الإعارة، ومنذ رحيله والظهير المغربي الشاب يقدم مستويات رائعة للغاية على كلا المستويين الهجومي والدفاعي.

ويبدو أن ريـال مدريد لم يكن مدرك الإمكانيات الكبيرة الذي يتمتع بها الظهير الأيمن المغربي، فعلى الرغم من حداثة سنه ولعبه في الخطوط الخلفية؛ إلا أنه تمكن من إنقاذ فريقه في العديد من المناسبات، آخرها لقاء إنتر ميلان الإيطالي الماضي في دوري أبطال أوروبا، إذ تمكن من تحويل تأخر فريقه بهدفين نظيفين إلى الفوز بثلاثة أهداف لهدفين موقعًا هو وحده على ثنائية.

وبالنظر إلى المستوى الكبير الذي يقدمه أفضل لاعب إفريقي شاب؛ فريـال مدريد مجبر وبشكلٍ لا ريب فيه على استعادة خدمات حكيمي لهذه الأسباب:

لاعب هجومي متميز

على الرغم من مركزه الأساسي كظهير أيمن؛ إلا أن المغربي أثبت أن لديه قدرات هجومية كبيرة، ففي الموسم الحالي شارك في 14 مباراة سجل خلالها هدفين بالدوري الألماني وأربعة بدوري أبطال أوروبا.

براعته وتعدد مراكزه

ويتمتع أشرف حكيمي بالعديد من السمات التي تجبر ريـال مدريد على استعادة خدماته، منها: قدرته على اللعب كظهير وجناح أيمن وأيسر، وأيضًا امتلاكه سرعة كبيرة وقدرة على خلق فرص لزملائه.

حداثة سنه وعودته مجانًا

ويُعد عامل السن أحد أهم العوامل لدى أي لاعب كرة قدم في العالم في الوقت الحالي، وهو أيضًا ما يميز حكيمي، فالدولي المغربي يبلغ فقط من العمر 21 سنة وبدأ مسيرته رفقة الفئات الشبابية بريال مدريد ورحل على سبيل الإعارة، ومن ثم فإن عودته إلى كتيبة الفرنسي زين الدين زيدان لن تكلف النادي أي قيم مالية.

منافسته مع كارفاخال

وأخفق الإسباني ألفارو أودريوزولا في تقديم الأداء المنتظر منه، ومن ثم فإن عودة حكيمي إلى المرينجي ستزيد من المنافسة بينه وبين الإسباني المتميز داني كارفاخال.

تكرار تجربة كارفاخال

وفي الماضي وتحديدًا عندما رحل كارفاخال إلى باير ليفركوزن؛ فإن الدوري الألماني ساعد الظهير الإسباني على تطوير مستواه، وهو ما يحدث بالفعل حاليًا مع المغربي الشاب، ومن ثم فإن ريـال مدريد قادر على استعادة لاعبه مرة أخرى وتكرار تجربة ظهيره الإسباني.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق