اخبار العالم

نقيب المستشفيات في لبنان: البلاد مقبلة على كارثة صحية

اعتبر نقيب المستشفيات في لبنان سليمان هارون، أن البلاد مقبلة على كارثة صحية بسبب نقص السيولة المادية.

وعزا هارون ذلك إلى تأخر المؤسسات الضامنة في سداد المستحقات المتوجبة منذ عام الفين وأحد عشر، مشيرا الى ان المستشفيات غير قادرة على سداد مستحقات مستوردي الأدوية والمستلزمات الطبية، وهؤلاء بدورهم أصبحوا غير قادرين على استيراد هذه المواد بسبب نقص السيولة، وبالتالي، فلن تعود المستشفيات بمقدورها تقديم العلاجات للمرضى.

وأضاف أن المخزون الحالي في البلاد يكفي لمدة لا تتجاوز شهرا واحدا، علما أن عملية الاستيراد من الخارج تتطلب بين شهرين وثلاثة أشهر، مشيرا الى ان المرضى يموتون في المستشفيات بسبب النقص في الفلاتر المستخدمة لغسل الكلي، أو أدوات توسيع شرايين القلب، أو أدوية التخدير.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق