العراق اليوم

الموارد المائية تستنفر جهودها لاستيعاب الموجات الفيضانية الواردة في موسم الشتاء

بغداد/ الزوراء:
اعلنت وزارة الموارد المائية، امس الثلاثاء، استنفار جهودها لاستيعاب الموجات الفيضانية الواردة في موسم الشتاء.
وذكرت الوزارة في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه: ان تشكيلات الوزارة والمتمثلة بدوائر الهيئة العامة لصيانة مشاريع الري والبزل ودائرة تنفيذ اعمال كري الانهر وشركات الوزارة (الرافدين، الفاو، العراق) وباشراف ومتابعة دائرة المهندس المقيم التابعة للهيئة العامة للسدود والخزانات تستمر باعمال ازالة الترسبات والجزرات وتوسيع مقطع قناة الثرثار الفيضانية في مؤخر سدة سامراء عن طريق ناظم الثرثار والذي يعتبر من المنشات المهمة والمسيطرة على فيضانات نهر دجلة لحماية بغداد وجنوب العراق من خطر الفيضان.
واضافت: ان العمل تضمن استنفار اكثر من 200 الية والكوادر الهندسية والفنية وتشكيلات الوزارة للعمل في قاطع سامراء بمحافظة صلاح الدين لغرض توسيع المجرى العميق في حوض الثرثار الفيضاني في مؤخر ناظم الثرثار من اجزاء منشات سدة سامراء بهدف استيعاب وتسليك الموجات الفيضانية الواردة في الموسم الشتوي بشكل امن وسلس.
وتابعت: بلغت كميات الترسبات المنفذة بحدود 2.2 مليون م3 وبطول كلي 11 كم . ط وعرض 150 م في بداية القناة و100م في القواطع الاخرى وبمدة 90 يوما وتستمر الاعمال في القناة لحين ورود موجات فيضانية تحول دون امكانية العمل.
وكان البلد قد تعرض في العام الماضي الى موجة فيضانات كبيرة نتيجة هطول امطار غزيرة ما ادى الى ارتفاع مناسيب نهر دجلة والفرات.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق