العراق اليوم

تنسيق عالي المستوى بين القوات الامنية وتنسيقية كربلاء لحماية المتظاهرين السلميين والحفاظ على الممتلكات والمباني

 

بعد ان استهدفت التفجيرات الارهابية الأخيرة المتظاهرين السلميين في العاصمة بغداد وايضاً محافظة ذي قار،التقى ممثلو قيادتي عمليات الفرات الاوسط وشرطة كربلاء بوفد تنسيقية التظاهرات في كربلاء بهدف تكاتف وتنسيق الجهود لحماية المتظاهرين المطالبين بحقوقهم المشروعة والحفاظ على امن المدينة .

وقال مدير اعلام شرطة كربلاء العقيد علاء الغانمي لوكالة نون الخبرية جاء هذا اللقاء بناء على توجيهات القيادات الامنية في المحافظة لإتخاذ الاجراءات الكفيلة بحماية ساحات التظاهر وابعاد جميع المندسين والخارجين عن الطابع السلمي كون الأمن والنظام مسؤولية تضامنية تقع على عاتق الجميع،موضحا ان الحاضرون اكدوا انه سيكون هناك متطوعين معرفين من التنسيقية الى جانب القوات الامنية في الطريق المؤدي الى ساحة التظاهرات بهدف التفتيش والابلاغ عن أي حالة من شأنها تعكير صفو الأجواء الآمنة من اجل ان يكون التظاهر بشكل سلمي وحضاري ويحفظ حقوق الجميع ولتفويت الفرصة على اللذين يحاولون حرف المظاهرات عن مسارها السامي.

من جانبه قال إيهاب الوزني رئيس تنسيقية كربلاء لوكالة نون ” كان لنا لقاء مع قيادة العمليات وقيادة شرطة كربلاء لتأمين وحماية المتظاهرين لأننا نريد ان تكون كربلاء محافظة امنه وان لا يتم اختراقها من قبل الأحزاب وبعض الجهات التي لانعرف من هي وقد قامت  بذبح المتظاهرين في ساحتي التحرير والحبوبي”.
وبين الوزني إن “اللقاء كان مثمرا من حيث قطع الطرق وتأمين ميدان الأحرار وتم تأمين بعض الطرق لإيصال بعض المؤن والمواد الغذائية”.

منار قاسم/كربلاء

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق