العراق اليوم

العراق بانتظار منخفض جوي جديد

قال المتنبئ الجوي صادق عطية في صفحته على صفحته في “فيسبوك” اليوم الاثنين، ان المرتفع الجوي السبيري بقيم مركزية تصل إلى 1038 مليبار، يمتد في مساحات واسعة من وسط اسيا نحو العراق والشام وتركيا ويمتد ايضا شرق القاره الأوروبية”.

وأضاف عطية، “من المعتاد في مثل هكذا ايام من السنة ان يسيطر هذا المرتفع العنيد وبقيم ضغط مرتفعة تبلغ اقصاها خلال شهري كانون اول /ديسمبر وكانون ثاني/ يناير”.

واضاف، ان “قيم الضغط الجوي التي ترافق هذا المرتفع هذه الايام تعتبر قوية، مما يعيق تعمق المنخفضات الجوية الحركية الجبهوية على شرق أوروبا ومن ثم مناطقنا، ويجبر المنخفضات الجوية بالاندفاع نحو غرب اوربا ووسطها و شمال افريقيا ثم ابتعادها عنا نحو الشمال بقرب المرتفع الجوي”.

وأشار الى ان “المرتفع هذا سيستمر في مكانه تقريبا لغاية 25 من الشهر الحالي، ثم يتراجع شمال شرق ليسمح بمنخفض جوي جبهوي هو الاول في هذا الشتاء بالتقدم نحو منطقتنا والذي ستكون بداية تأثيره على شرق اسبانيا يوم السبت ثم يندفع نحو سواحل افريقيا واوربا تدريجيا منتصف الاسبوع المقبل ويصل الى شبه الجزيرة والشام تقريبا يوم الاثنين بالليل ويندمج مع منخفض السودان وينتج عنه في مناطقنا امطار وعواصف رعدية”.

وأوضح عطية، ان “تأثير هذا المنخفض على مناطقنا سيتحكم به المرتفع الجوي السيبيري السطحي؛ لذا ربما يطرأ تغيير في قوة تأثيرة والامطار المصاحبة له”.

واشار الى ان “سبب الصراع بين المنخفضات والمرتفعات هو اختلاف صفاتهما من كثافة الهواء الى درجة الحرارة والرطوبة والديناميكية، فمن يكون قويا تبعا لمواصفاته فسيكون هو صاحب الكلمة على الأرض”. 

واختتم عطية بالقول، ان “المرتفع القوي يمتاز بقيم ضغط عالية وهواءه ثقيل ينكبس نحو الارض لوجود منطقة تجمع للهواء في اعلاه ويمنع الامطار عكس المنخفض”.

 

PUKmedia/متابعة

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق