العراق اليوم

إتساع حدة الخلاف بين برهم صالح وعبد المهدي


سياسية
|  
03:15 – 19/11/2019

بغداد- موازين نيوز
على وقع التظاهرات في بغداد ومحافظات الجنوب،
واستمرار الإضراب العام، تناولت وسائل إعلام عراقية محلية تقارير تؤكد اتساع حدة الخلاف
بين رئيسي الجمهورية والوزراء برهم صالح وعادل عبد المهدي.
ووفقاً لمصادر سياسية كشفت عنها وسائل إعلام
محلية، فإنّ “جدلاً غير مسبوق ساد بين صالح وعبد المهدي، عبر رسائل رسمية سبقت
اجتماعاً سياسياً حضره صالح ولم يحضره عبد المهدي، وأنّ صالح وبرسالة وجهها إلى عبد
المهدي، تحدث عن وقوع انتهاكات، ودعاه الى تجاوز الحل الأمني والتمسك بحلول أخرى”.
وحسب المصادر، فإن “صالح حذر عبد المهدي
أيضاً من ردود الفعل للمجتمع الدولي، وطالبه بوقف عمليات الخطف واستخدام قنابل الغاز
التي تسببت بمقتل متظاهرين”.
وأكدت المصادر أنّ “عبد المهدي رد
على صالح برسالة أكد فيها أنّ “رئاسة الجمهورية ليست مصونة أو غير مسؤولة، وأن
جميع الاجتماعات عقدت بحضور رئيس الجمهورية وبرعايته وفي مقره، داعيا إياه الى المشاركة
بتحمل المسؤوليات وعدم التعامل بالفوقية”.انتهى/29ق

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق