اخبار العراق الان

قوباد طالباني: متفائل بنجاح الإصلاحات في إقليم كوردستان وماضون إلى حكم أفضل

أكد نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان قوباد طالباني، العلاقة المباشرة بين الاستقرار والحكم الرشيد والإدارة الناجحة، مشيراً إلى أن البلد الذي لا يوفر الحكم الرشيد والخدمات لمواطنيه سيواجه دوماً معارضة وعدم استقرار.

وكان طالباني يتحدث في إطار مشاركته في منتدى السلام والأمن في الشرق الأوسط والذي انطلق في الجامعة الأمريكية بدهوك اليوم الثلاثاء.

وأوضح طالباني، أن الإقليم وبعد الأزمات التي تعرض لها عام ٢٠١٤ بدأ بحملة للإصلاحات باستشارة الدول الغربية عبر الاستفادة من تجاربها وتحديداً في مجال الاهتمام بالقطاع الخاص والذي يعتبر مكملاً للقطاع العام ويلعب دوراً مهما في مفاصل الدولة.

كما أبدى قوباد طالباني تفاؤله بمستقبل كوردستان وبعملية الإصلاحات الجارية، وأشاد بالعلاقة القوية التي تجمع رئيس الوزراء بنائبه والفريق الحكومي والمجلس بشكل عام، وقال: «المهم أن يبقى الفريق الحكومي متوحداً ومتصدياً لكل العقبات التي تعترض طريقه في مجال الإصلاحات لأن العملية ليست سهلة ومن الممكن أن تعترضها الكثير من المصاعب».

و إزاء الوضع الحالي في العراق، أوضح طالباني أن «تغيير رئيس الوزراء والحكومة لا يعتبر حلاً للمشاكل التي يعاني منها العراق، لأن المشاكل أعمق بكثير من أن تحل بهذه الطريقة، بل يجب أن يراجع الجميع نظام الحكم والإدارة».

واشار نائب رئيس وزراء إقليم كوردستان إلى أن تقديم المنح المالية للناس لن يعيد الاستقرار إلى العراق، معتبراً أن على الحكومة أن تتخذ خطوات استراتيجية في مجال تقديم الخدمات والبنى التحية وتحديداً في الجانب التربوي والصحي والإصلاحات التي تخدم المصلحة العامة للشعب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق