اخبار العراق الانعاجل

مصدر: القوى السياسية تناقش ثلاثة أسماء كبديل لعبد المهدي

كشف مصدر مطلع في الحكومة العراقية، لموقع سبوتنيك، الروسي، أن القوى السياسية بدأت النقاشات حول إيجاد بديل لرئيس الوزراء الحالي عادل عبد المهدي، مشيرا الى طرح ثلاثة اسماء لشخصيات احداها لاقت رفضا من تلك القوى .

وقال المصدرفي حديث لـ”سبوتنيك” إن “القوى السياسية بدأت حاليا مناقشة إيجاد بديل عن عبد المهدي، وهناك أسماء مطروحة للنقاش لثلاث شخصيات تقريبا”، لافتا إلى إن “اغلب القوى السياسية وحتى الطرف القريب من إيران، مقتنعة حاليا بأن الأمور وصلت إلى مرحلة تتطلب ضرورة إيجاد بديل عن عبد المهدي”.

ورفض المصدر الكشف عن الأسماء المطروحة، واكتفى بالقول إن “واحدة من هذه الشخصيات معروفة سياسيا إلى حد ما، ولكن لم تتم الموافقة عليه بسبب انتمائه إلى أحد الأحزاب، وأن النقاشات مستمرة حول الأسماء الأخرى”.

وأضاف أن “بعض القوى السياسية مصرة على طروحات أخرى وهي ضرورة اختيار شخصية مستقلة لا تنتمي لأي من الأحزاب الموجودة”، وتابع “توقعاتي بالنهاية عبد المهدي سيستقيل أو تتم إقالته، والذهاب إلى انتخابات مبكرة”، مؤكدا أن “هناك موقف لافت من المرجعية الدينية في خطبة صلاة الجمعة في ظل الضغط الموجود، خاصة وأن الورقة السياسية التي قدمت قبل أيام لا تلبي الطموح ولا يوجد ثقة في تنفيذها، ولن تقنع الشعب”.

ويشهد العراق منذ مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، احتجاجات واسعة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ومحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، وشهدت هذه الاحتجاجات مقتل أكثر من 300 متظاهر ورجل أمن، وأكثر من 15 ألف مصاب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق