العراق اليوم

مذكرة قبض على الفريق جميل الشمري والاعدام لرائد وسجن مقدم في قتل متظاهرين

الصباح الجديد
مصدر الخبر / الصباح الجديد

بغداد ـ الصباح الجديد:
أصدرت الهيئة القضائية التحقيقية المشكلة للنظر بقضايا أحداث التظاهرات في محافظة ذي قار، يوم امس الأحد، مذكرة قبض ومنع سفر بحق الفريق جميل الشمري، فيما قضت محكمة جنايات واسط بالإعدام على ضابط وسجن آخر في قضية قتل متظاهرين.
وقال مجلس القضاء الاعلى في بيان تلقت الصباح الجديد نسخة منه، إن “الهيئة التحقيقية في رئاسة محكمة استئناف ذي قار، أصدرت مذكرة قبض ومنع سفر بحق الفريق جميل الشمري عن جريمة إصدار الأوامر التي تسببت بقتل متظاهرين في المحافظة”.
وفي واسط، قضت محكمة الجنايات امس الاحد بالإعدام على ضابط وسجن آخر في قضية قتل متظاهرين.
وقال السياسي جاسم الحلفي في تغريدة له على تويتر: ان المحكمة “حكمت بالإعدام على الرائد طارق مالك كاظم الضابط في قوة سوات في الكوت، على وفق المادة ٤٠٦ من قانون العقوبات، وبالسجن ٧ سنوات على المقدم عمر رعد آمر القوة، وفق المادة ٣٤٠ من قانون العقوبات، وذلك في قضية قتل المتظاهرين الشهيدين مؤمل الخفاجي وحسين الكناني”.
وكان رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، كلف الفريق جميل الشمري برئاسة خلية الأزمة في ذي قار، قبل ان يسحب يده، عقب احداث عنف وقتل وقعت في المحافظة راح ضحيتها العشرات من المتظاهرين.

وترأس الشمري خلية الازمة في الناصرية ليوم واحد في نهاية الاسبوع الماضي حيث قتل اكثر من 32 شخصا وجرح 225 اخرين في مواجهات نفذتها قواته مع محتجين في شوارع الناصرية كبرى مدن ذي قار.
وولدت تلك الاحداث حالة من السخط الشعبي في المدينة انتهت تدريجيا الى انسحاب قوات الامن من معظم مناطق الناصرية وسيطرة العشائر العراقية على جزء كبير من ملف الامن والسيطرات الخارجية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الصباح الجديد

الصباح الجديد

أضف تعليقـك