اخبار العراق الان

الحشد يتحدث عن معركة شرسة ضد داعش في ديالى

 بغداد/ المدى

اصدرت هيئة الحشد الشعبي، امس الاثنين، بيانا بشأن هجوم “داعش” يوم الاحد على ديالى، فيما اكدت ان الحصيلة بلغت 23 قتيلا وجريحا.

وقالت الهيئة في بيان تلقت (المدى)، نسخة منه إن “عددا من المناطق المحررة تتعرض منذ ايام لهجمات متكررة من قبل جماعات داعش الارهابية التي تحاول استغلال الوضع الامني والسياسي المتدهور في البلاد ومن اهم هذه المناطق هي محافظة ديالى التي شهدت يوم الاحد معركة شرسة بين الحشد الشعبي وبين الارهاب الذي يحاول اختراق المدينة واسقاطها عسكريا”، مبينة ان “هذه المعركة ادت الى استشهاد 6 من ابطال الحشد وجرح 17 آخرين من بينهم آمر اللواء 20”.

واضافت ان “المعركة كانت في منطقة امام ويس بديالى التي يحاول الإرهاب اختراقها منذ ايام من اجل كسر خاصرة ديالى واستخدمت فيها جميع انواع الاسلحة”، مشيرة الى ان “الحشد شارك في التصدي للعدو وكان الثقل الاكبر للواء 20 من الحشد الشعبي الذي أصيب قائده احمد التميمي بجروح خطرة كما اشترك للمساندة اللواء 4 من الحشد في حين ينتمي الشهداء الى محافظات الناصرية ثلاثة شهداء والحلة شهيدان والبصرة شهيد واحد”.

كما أفاد مصدر أمني، الأحد، بسقوط ثلاث قذائف هاون على قرية بأطراف ناحية جلولاء.

وقال المصدر إن “ثلاث قذاف هاون سقطت على قرية بأطراف ناحية جلولاء في محافظة ديالى”.

وأضاف المصدر الذي فضّل عدم الكشف عن اسمه، أن “سقوط القذائف لم يسفر عن أي أضرار بشرية”.

في سياق متصل أعلنت وزارة الداخلية، امس الأحد، ضبط معمل لتصنيع العبوات الناسفة، في محافظة نينوى، مشيرة إلى اعتقال أحد عناصر “داعش” بداخله.

وقال إعلام الداخلية، في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، إن “قوة من وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية ضبطت معملا لتصنيع العبوات المتفجرة، وهو تابع لعصابات داعش الارهابية في محافظة نينوى”.

وأضاف أن “المعمل يحتوي بداخله مواد ومعدات وختومات تابعة ل‍داعش”، لافتا إلى “القاء القوة المنفذة للعملية، القبض على عنصر من داعش كان موجودا داخل المعمل”.

وتابع انه “تم اتخاذ الاجراءات القانونية بحقه من قبل مديرية استخبارات ومكافحة ارهاب نينوى”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق