اخبار العراق الان

السفارة الفرنسية في بغداد بشأن أحداث ليل أمس: هجوم ’’مميت’’ ضد المتظاهرين

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم-بغداد

دانت السفارة الفرنسية في العراق، السبت (07 كانون الأول، 2019) ما وصفته بـ”الهجوم المميت” ضد المتظاهرين، في ساحة التحرير.

وذكرت السفارة، عبر تغريدة على منصة تويتر، أن “سفارة فرنسا في العراق تدين الهجوم المميت ضد المتظاهرين قرب ساحة التحرير الليلة الماضية”.

وشددت على “الكشف عن هوية المذنبين بوضوح وعليهم ان يعرضوا على العدالة بسبب هذه الافعال الشنيعة”.

قبيل ذلك دعت لجنة حقوق الإنسان النيابية، إلى جلسة طارئة بشأن ما أسمته بـ “مجزرة” السنك، وسط العاصمة بغداد.

وذكرت الدائرة الإعلامي لمجلس النواب، أن “لجنة حقوق الانسان النيابية دعت يوم السبت 7/12/2019 الى عقد جلسة طارئة لمجلس النواب العراقي لبحث المجزرة الاخيرة التي وقعت في منطقة السنك وراح ضحيتها مجموعة من الشباب”، مشددة على “ضرورة استضافة القادة الامنيين لاطلاع الشعب العراقي على ما حصل في ليلة رهيبة على المتظاهرين السلميين امس الجمعة”.

واشارت اللجنة الى ان “وقوع هذه الانتهاكات ضد حقوق المواطنين العراقيين تتحمل الحكومة العراقية تبعات القانون الانساني الدولي وتضع العراق امام مسائلة قانونية دولية باعتباره عضوا في الامم المتحدة وموقعا على كافة الاتفاقيات الدولية بخصوص حماية المدنيين والمحافظة على سلامة الشعب العراقي من أي اعتداء أو قتل او اغتيال للإرادات التي تحدث ضدهم”.

وفي وقت سابق من اليوم، أفاد مصدر، السبت (07 كانون الأول، 2019) بأن المفارز الأمنية التابعة للمتظاهرين أغلقت مرآب السنك، فيما منعت دخول الأشخاص إليه.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، لـ(بغداد اليوم)، إن “المفارز الأمنية التابعة للمتظاهرين أغلقت كراج السنك ومنعت دخول المتظاهرين إليه خوفا من تكرار ما حصل ليلة البارحة”.

وهاجم مسلحون مجهولون المتظاهرين، في ساحة الخلاني، وقرب جسر السنك، وسط العاصمة بغداد، بالرصاص الحي، ما أسفر عن وقوع العشرات من القتلى والجرحى، من بينهم عناصر من القبعات الزرق.

بعد ذلك أعلنت وزارة الداخلية، فتح تحقيق في حادثة إطلاق النار بمنطقة السنك وسط العاصمة بغداد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك