العراق اليوم

لماذا قامت اميركا بقتل قاسم سليماني؟

عراقنا
مصدر الخبر / عراقنا

“لو كان ترمب يتكلم بلغة التهديد فعليه ان يوجه كلامه الي وليس الى رئيس ايران حسن روحاني، سأرد شخصيا على تهديدات ترمب”.
بهذه الطريقة رد قائد فيلق القدس الايراني على التهديدات التي وجهها الرئيس الاميركي دونالد ترمب لبلاده قبل سنة وخمسة اشهر.
ربما يتساءل البعض عن الاسباب التي دفعت واشنطن للقيام بقتل سليماني في هذا الوقت بالذات؟
يعزو الخبراء المطلعون على اوضاع المنطقة توقيت العملية لعدة اسباب:
1- بسبب قيام البعض من اعضاء وانصار الحشد الشعبي بمحاولة اقتحام السفارة الاميركية في بغداد، لان واشنطن تعتبر الحشد جزءا من ايران.
2- تأتي عملية الاغتيال (القتل) لارغام ايران على التراجع وعدم تدخلها قي شؤون دول منطقة الشرق الاوسط و تحديد نشاطاتها.
3- لتقليص نفوذ ايران في العراق، لان اميركا ترى في ايران سببا رئيسيا لعدم تقدم العراق من الناحية الاقتصادية واستقرار الاوضاع في المنطقة، مما يسبب بعدم تهيئة البيئة الملائمة للاستثمار الاجنبي والمحلي.
4- عزل ايران عن سوريا والحدود الاسرائيلية، لان طهران تقوم منذ عدة سنوات عن طريق العراق بالسيطرة على منطقة واسعة تؤدي الى سوريا ولبنان وصولا الى الحدود الاسرائيلية، ولديها نفوذ كبير في هذه المناطق الحدودية، وتقوم بتطبيق اجندتها السياسية بسهولة.
5- اطلاق الصواريخ من قبل حزل الله المقرب من ايران على اسرائيل خلال الشهر الماضي، سبب اخر يضاف الى ما تم ذكره لقيام واشنطن بوضع حد لايران وخط طهران- بيروت.
6- قتل قاسم سليماني في هذا الوقت يأتي لتقوية ترمب في الداخل الاميركي، لانه مقبل على انتخابات رئاسية في العام المقبل، كما ويواجه اجراءات بالعزل من قبل الديمقراطيين في مجلس الشيوخ.
وحول مقتل سليماني يقول ترمب، كان يجب قتل سليماني قبل عدة سنوات، كان يخطط لقتل المزيد من الاميركيين، ومسؤول عن قتل عدد من المحتجين في إيران، ومصدر للخطر في المنطقة.
هناك اخرون يقولون، سليماني كان سببا لتراجع النفوذ الاميركي في العراق، وعدم سقوط سوريا في 2011 والى الان، وانحسار نفوذ واشنطن في دول اخرى بالشرق الاوسط، وتعزيز موقع طهران وسياساتها في المنطقة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عراقنا

عن مصدر الخبر

عراقنا

عراقنا

أضف تعليقـك