اخبار العراق الان

رئيس وزراء الدنمارك: سنسحب جزءاً من قواتنا من قاعدة عين الاسد

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- بغداد

أعلنت رئيسة وزراء الدنمارك، مته فريدريكسن، الأربعاء، عن سحب جزء من القوات الدنماركية المتواجدة في العراق.

وقالت فريدريكسن في تصريحات نقلتها وسائل اعلام أوروبية، انه “سيتم سحب بعض القوات الدنماركية من قاعدة عين الأسد غربي محافظة الانبار، في العراق إلى الكويت”.

واستهدفت الصواريخ الباليستية الإيرانية، فجر اليوم، قاعدة عين الاسد التي تتواجد فيها قوات امريكية، في محافظة الانبار، غربي العراق، والقاعدية الامريكية في مدينة أربيل، شمالي البلاد، انتقاماً لاغتيال قائد فيلق القدس الايراني، قاسم سليماني.

وفي وقت سابق، من اليوم الاربعاء، أصدرت خلية الإعلام الأمني، بياناً بشأن القصف الإيراني على قاعدة عين الأسد، في محافظة الانبار، وأربيل.

وذكرت الخلية، في بيان، تلقته (بغداد اليوم)، إن “العراق تعرض من الساعة 0145 ولغاية الساعة 0215 فجر يوم 8 كانون الثاني 2020، الى قصف بـ22 صاروخا”.

وأوضحت: “وقد سقط 17 صاروخاً منها على قاعدة عين الأسد الجوية من ضمنها صاروخان لم ينفجرا في منطقة حيطان غرب مدينة هيت”، مضيفة “و5 صواريخ على مدينة أربيل”.

وأشارت الى أن جميع الصواريخ “سقطت على مقرات التحالف”، منبهة الى انها “لم تسجل أي خسائر ضمن القوات العراقية”.

وبعد ان أعلن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الأربعاء (8 كانون الثاني 2019) انتهاء رد طهران على اغتيال قائد فيلق القدس، بالحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، وصف المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، الهجوم الصاروخي بـ”الناجح”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك