العراق اليوم

“الاسمنت العراقية”: تقليل كلف استهلاك الوقود باستعمال منظومة الحرق بالغاز

الصباح الجديد
مصدر الخبر / الصباح الجديد

شركة “ديالى” تحقق طفرة نوعية في مبيعاتها لعام 2019

بغداد _ الصباح الجديد :

تمكنت الشركة العامة للاسمنت العراقية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن بجهود وامكانيات ذاتية من تحويل منظومة حرق الأفران من النفط الأسود إلى الغاز في معمل اسمنت الكوفة التابع لها.
واوضح مدير عام الشركة المهندس حسين محسن الخفاجي عن تشغيل أفران معمل اسمنت الكوفة الأربعة بمنظومة حرق الأفران بالغاز بدلاً من النفط الأسود بعد جهود جبارة من قبل ملاكات المعمل الفنية والهندسية وبالتعاون مع شركة خطوط الأنابيب النفطية/ مستودع النجف الأشرف/شعبة غاز النجف ، مشيرا الى ان العمل بمنظومة الغاز سيخفض كلف الإنتاج اذ أن كلفة استهلاك النفط الأسود تشكل ٣٠% من كلفة إنتاج الطن الواحد في حين ستكون الكلفة اقل من 15% بعد تحويل المنظومة إلى الغاز ، لافتا في الوقت ذاته الى ان منظومة الحرق بالغاز ذات جدوى اقتصادية وتوفر نصف كلفة النفط الأسود اضافة الى تأثيرها المباشر على الإنتاج من ناحية اختصار العملية الإنتاجية التي تتأثر بانبعاث الكبريتات في منظومة الحرق بالنفط الأسود فضلا عن ان الغاز الجاف صديق للبيئة وسيسهم في تحسين نوعية المنتج على وفق مواصفات التوكيد النوعي المعتمدة ضمن المواصفات العالمية الى جانب معوقات انقطاع تجهيز النفط الاسود وبعد محطاته وكلف النقل بخلاف الغاز الذي تبعد محطته (٨) كيلو مترات وبأنبوب ناقل.
واضاف المدير العام بأن معمل اسمنت الكوفة يعمل بالطريقة الرطبة والتي تحتاج الى كميات كبيرة من النفط الأسود تعادل ضعف الكمية في المعامل التي تعمل بالطريقة الجافة ، مؤكدا إن الشركة تعمل على وفق خطط مدروسة وممنهجة للعام الحالي من اجل تخطي الكثير من العقبات وايجاد الحلول والبدائل لتقليل كلف الإنتاج وتحقيق ربحية بمستوى اسم الشركة العريق وجهود العاملين والخبرات المتراكمة ووفرة وجودة موادها الأولية.
يذكر أن الشركة العامة للاسمنت العراقية تمتلك ١٨ معملا موزعا في جميع أنحاء البلاد ويقدر استهلاك هذه المعامل من النفط الأسود بـ(٥٠٠) مليون لتر سنوياً أي ما يعادل (٥٠ ) مليار دينار بسعر (100) دينار للتر الواحد وقد استطاعت الشركة تحويل منظومة الحرق خلال هذا العام في معملي اسمنت الكوفة وكركوك إلى الغاز للوصول بكلفة الوقود إلى النصف وهي عازمة على اعمام هذه المنظومة على جميع معاملها لتوفير ما يقدر بـ(٢٥) مليار دينار سنوياً.
من جانبها اعلنت شركة ديالى العامة احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن تحقيق طفرة نوعية في مبيعاتها لعام 2019.
وقال مدير عام الشركة المهندس عبد الرسول محمد عارف ان الشركة جهزت وزارة الكهرباء والقطاعين العام والخاص بـ( 5242) محولة مختلفة السعات و( 56894) مقياسا من شتى الانواع والاطوار اضافة الى العشرات من المنتجات المتنوعة الاخرى بمبلغ يتجاوز الـ( 59) مليار دينار خلال عام 2019 وبفارق يقدر بـ13 مليار دينار عما كان متحققا في العام 2018 حيث تجاوزت قيمة مبيعات الشركة خلاله الـ( 46) مليار دينار.
واوضح المدير العام ان المبيعات المذكورة شملت تجهيز وزارة الكهرباء بـ( 11 ) محولة قدرة مختلفة السعات و( 5231) محولة توزيع مختلفة السعات اضافة الى تجهيز ( 36632) مقياسا كهروميكانيكيا مختلف الاطوار و( 20262) مقياسا كهروالكترونيا مختلف الاطوار كما جهزت الشركة ( 1725) مترا من القابلو الضوئي اضافة الى العديد من منتجات الشركة المتنوعة ، ومن خلال البيع المباشر قامت الشركة ببيع ( 150536) شمعة قدح مختلفة الانواع و(603) مكواة بخاري و( 281) مدفأة كهربائية مختلفة الانواع ومنتجات اخرى كالهيترات والافران ومسخنات الماء بأنواعها المختلفة .
يذكر ان شركة ديالى العامة ساعية بكل امكانياتها لتقديم افضل المنتجات لمنافسة مثيلاتها من المنتجات العالمية وتجهيز وزارة الكهرباء والجهات الاخرى المستفيدة بمنتجاتها المتنوعة وخصوصا المحولات والمقاييس الكهربائية بمختلف انواعها وسعاتها واطوارها والقابلو الضوئي بأنواعه والمكواة البخاري .

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الصباح الجديد

الصباح الجديد

أضف تعليقـك