اخبار العراق الان

نائب عن الفتح: علاوي وافق على شرطين مهمين وضعتهما القوى الشيعية وتكليفه سيتم خلال أيام

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم – متابعة

أكد عضو تحالف الفتح مختار الموسوي ، الاثنين 27-1-2020، ان المرشح محمد توفيق علاوي بات الأقرب للفوز بمنصب رئيس الحكومة الانتقالية وتكليفه قد يتم خلال أيام بعد موافقته على شرطين وضعتهما القوى الشيعية.

وقال الموسوي في تصريح تابعته ( بغداد اليوم ) إن “المرشح لرئاسة مجلس الوزراء محمد توفيق علاوي وصل إلى العاصمة بغداد منتصف الأسبوع الماضي في زيارة استغرقت 48 ساعة، أجرى خلالها مباحثات مع رئيس الجمهورية، وقادة الكتل والأحزاب السياسية تمهيدا لتكليفه بتشكيل الحكومة”.

وكانت وسائل إعلام مختلفة تناولت أنباء في منتصف الأسبوع الماضي مفادها أن محمد توفيق علاوي أحد المرشحين لمنصب رئيس الحكومة الانتقالية، وصل إلى بغداد من أجل تكليفه برئاسة مجلس الوزراء.

وسبقت هذه الأنباء حراك قاده رئيس الجمهورية برهم صالح مع رؤساء وممثلين عن كتل برلمانية وقادة الأحزاب السياسية ركز فيها على إمكانية إعلان اسم المرشح الجديد لرئاسة الحكومة قبل سفره إلى منتدى دافوس بسويسرا.

وعن المفاوضات التي دارت بين علاوي والقوى السياسية يوضح النائب الموسوي أن “الكتل الشيعية وضعت شرطين مقابل موافقتها على تكليف محمد علاوي رئيسا للحكومة المؤقتة أولها موافقته على اخراج القوات الأمريكية من الأراضي العراقية، وثانيهما تنفيذ الاتفاقية مع الجانب الصيني”، مؤكدا أن “علاوي أبدى موافقته على تنفيذ هذين الشرطين”.

ويستكمل عضو لجنة العلاقات الخارجية أن “من أعاق تكليف محمد توفيق علاوي لرئاسة الحكومة في الأسبوع الماضي هو رفضه شروط وضعتها كتلة برلمانية معينة (رفض الكشف عنها) بمنحها وزارتي المالية والنفط مقابل موافقتها على تكليفه”، لافتا إلى أن “علاوي ابلغ الكتل السياسية انه مرشح مستقل يرفض أي إملاءات من أي طرف”.

أما بخصوص ترشيح رئيس جهاز المخابرات مصطفى الكاظمي أجاب النائب عن محافظة نينوى ان “كتلة الفتح التي يقودها هادي العامري ترفض ترشيح الكاظمي لمنصب رئاسة الحكومة لصلته بالجانب الأمريكي من جهة، وإخفاقه (على حد تعبيره) في ترؤس جهاز المخابرات طيلة السنوات الماضية من جهة أخرى.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك