العراق اليوم

شددوا على ضرورة تشكيل حكومة فاعلة من وزراء مستقلين … المتظاهرون في بغداد والمحافظات يؤكدون استمرارهم على النهج السلمي

جريدة الزوراء
مصدر الخبر / جريدة الزوراء

بغداد/ الزوراء:
جدد المتظاهرون في بغداد، وعدة محافظات، موقفهم الرافض لتكليف محمد علاوي برئاسة الحكومة خلفا للمستقيل عادل عبد المهدي، مؤكدين استمرارهم على النهج السلمي، فيما شددوا على ضرورة تشكيل حكومة فاعلة من وزراء مستقلين. وطالب المتظاهرون بضرورة إلغاء نظام المحاصصة وتشكيل حكومة انتقالية بسرعة، محذرين من استمرارا نهج التوافقية السياسية الذي جلب “الكوارث” للبلد. كما دعا المتظاهرون، في رسالة وجهوها إلى الأمين العام للأمم المتحدة، بالتدخل لوقف العنف، الذي تسبب بمقتل أكثر من 800 شخص وأكثر من 25 ألف جريح، بحسب إحصائية للمتظاهرين، في حين أفادت مفوضية حقوق الإنسان العراقية، أمس، إلى مقتل أكثر من 500 شخص.وفي محافظة بابل، تظاهر المئات وسط مدينة الحلة رفضاً لتكليف علاوي، في حين شهدت محافظة القادسية أيضاً تظاهرات وهتافات ضد الاحزاب، في حين استمرت التظاهرات في محافظة ميسان. الى ذلك، جدد المحتجون في ساحة الحبوبي في محافظة ذي قار رفضهم تكليف محمد علاوي، هاتفين “محمد توفيق علاوي مرفوض باسم السيستاني مرفوض”.وفي البصرة، تواصلت التظاهرات العشائرية الداعمة لموقف المحتجين الرافضين لتكليف علاوي.وشهدت محافظتا النجف وكربلاء تظاهرات متواصلة، فيما تعهدت القوات الأمنية بحماية ساحات التظاهر بعد موجة صدامات دامية أسفرت عن وقوع قتلى ومصابين خلال الأيام الماضية. وتشهد عدة محافظات منذ الأول تشرين الأول الماضي تظاهرات للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي، ومكافحة الفساد والبطالة، لتتحول لاحقاً إلى المطالبة بتغيير النظام السياسي وتشكيل حكومة مستقلة بعيداً عن الأحزاب، وإجراء انتخابات نيابية مبكرة.وتخللت تلك الاحتجاجات الواسعة، التي عمت العاصمة ومحافظات الجنوب، محطات عنف متعددة، أدت إلى مقتل أكثر من 550 متظاهرا، بينهم 276 في بغداد وحدها، منذ بداية التظاهرات، بحسب آخر إحصائية لمفوضية حقوق الإنسان في العراق.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

جريدة الزوراء

جريدة الزوراء

أضف تعليقـك