اخبار العراق الان

الأردن يعزل إحدى محافظاته عن باقي المملكة بسبب ارتفاع إصابات كورونا

قناة الحرة
مصدر الخبر / قناة الحرة

أعلنت السلطات الأردنية، مساء الخميس، عزل محافظة إربد الواقعة شمالي المملكة عن باقي المحافظات، إثر ارتفاع  عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، المتسبب بمرض “كوفيد-19” فيها.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والناطق باسم الحكومة، أمجد العضايلة، خلال مؤتمر صحافي إن “الوضع في محافظة إربد رغم زيادة عدد الإصابات فيها  لا يزال تحت السيطرة”.

وحث العضايلة المواطنين “الذين خالطوا المصابين على التوجه فورا إلى أقرب مستشفى لإجراء الفحص الطبي”.

من جهته، قال وزير الصحة سعد جابر إنه “سجل في المملكة هذا اليوم 40 حالة جديدة، 26 في محافظة اربد (65 بالمئة من الاصابات المسجلة اليوم الخميس) و14 في العاصمة (عمان)”.

وارتفع بذلك عدد الحالات في الأردن إلى 212 إصابة بينها حالتان سجل شفاؤهما من المرض.

وسجلت في إربد بالمجمل 68 إصابة، تشكل نحو 32 بالمئة من عدد الاصابات الكلي، نجم معظمها عن مخالطة مصابين قدموا من خارج المملكة للمشاركة في حفل زفاف أقيم خلال فترة تفشي الفيروس حول العالم.

ويبلغ عدد سكان إربد نحو 1.8 مليون نسمة من أصل عدد سكان المملكة البالغ قرابة 9.5 مليونا.

واعتبر جابر أن “هذا الارتفاع المفاجئ في الأعداد هو مؤشر خطير”، وقال: “نحن أمام مفترق طرق مهم”.

ودعا المواطنين إلى الالتزام بحظر التجول وعدم الخروج من المنزل إلا للضرورة القصوى وللتزود باحتياجات الأسر فقط.

وخففت المملكة اعتبارا من الأربعاء حظر تجول فرضته السبت الماضي لمواجهة فيروس كورونا، فسمحت للسكان بالخروج لشراء احتياجاتهم من بقالات ومحال قرب أماكن سكنهم بين الساعة العاشرة صباحا والسادسة مساء.

وأعلنت الحكومة الأسبوع الماضي تفعيل “قانون الدفاع” لحالات الطوارئ ضمن إجراءات الحد من انتشار الفيروس التي تتخذها.

كما قررت تعطيل القطاعين العام والخاص، باستثناء الخدمات الصحية لأسبوعين، بينما انتشر الجيش عند مداخل المدن ومخارجها.

وتفرض السلطات منذ نحو 10 أيام حجرا صحيا إجباريا على نحو ستة آلاف شخص قدموا من خارج المملكة. 

وأوقفت عمان الرحلات الجوية من المملكة وإليها وعلقت المدارس والفعاليات الرياضية والصلاة في المساجد والكنائس والتجمعات ومجالس العزاء وأغلقت صالات السينما والمطاعم.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

قناة الحرة

قناة الحرة

أضف تعليقـك