اخبار العراق الان

نيويورك تايمز تتحدث عن العراق في أزمتي كورونا والنفط.. والطاقة الدولية تحذر من تلقيه ’’الضربة الاقوى’’

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- متابعة

تحدثت صحيفة “نيويورك” تايمز الامريكية، عن انخفاض أسعارالنفط في الاسواق العالمية، ومدى تأثيرها على الاقتصاد العراقي، تزامناً عدم تشكيل حكومة جديدة، وتفشي فيروس كورونا، في البلاد.

وذكرت الصحيفة في تقرير لها، أن “فرض حظر التجول لمحاولة مكافحة تفشي الفيروس، أدى إلى إغلاق المحلات التجارية، وفقدان أغلب الموظفين غير الحكوميين لوظائفهم”.

وأشارت الصحيفة إلى أن” السلطات العراقية أعلنت تسجيل 547 حالة اصابة مؤكدة بالفيروس التاجي حتى يوم الأحد، ولكنها تقوم باختبارات محدودة للغاية”، مؤكدة أن “الرقم الحقيقي أكبر بعدة مرات”.

واضافت الصحيفة انه “خلال الأسابيع الماضية زادت معاناة الاقتصاد العراقي بعد انخفاض أسعار النفط إلى أقل من النصف بسبب حرب الأسعار بين السعودية وروسيا، فقد أصبح سعر البرميل نحو 30 دولاً، بدلاً من 60 دولاراً في نهاية ديسمبر الماضي”.

فاتح بيرول المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية ومقرها باريس قال بحسب الصحيفة إن “انخفاض الأسعار وجه ضربة قوية للاقتصادات المعتمدة على النفط، لكن الضربة الأقوى ستكون للعراق بسبب الأزمات التي يعانيها” .

واوضح ان “العراق أكثر الدول تأثراً، لأنه ليس لديه احتياطيات مالية ولأن 90 في المائة من عائداته تأتي من النفط، وكل هذه الضغوط الاقتصادية تأتي في بيئة سياسية متوترة للغاية بالفعل”.

ولفتت الصحيفة الى ان “القطاع الخاص في العراق محدود، وقد تعرض لضربة قوية بسبب فرض حظر التجول على مدار 24 ساعة بعد تفشي فيروس كورونا، ومد الحظر حتى 11 أبريل القادم”.

وأضافت أن “عمال البناء والباعة المتجولين  وسائقي سيارات الأجرة اضطروا إلى البقاء في منازلهم، بسبب الحظر، مما أدى إلى تفاقم معانتهم، لأن معظمهم يعيشون على ما يكسبونه يومياً، وليس لديهم مدخرات وأنهم قد يصبحون قريبًا على حافة الجوع”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك